الاحد 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، العدد: 10817

الاحد 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، العدد: 10817

إيقاف إعلامية مصرية لخروجها عن القواعد المهنية مع ضيفها

إدارة قناة 'اكسترا نيوز' توقف الإعلامية مروج إبراهيم عن العمل وتحيلها للتحقيق والاعتذار للضيف لخروجها عن القواعد المحددة لها ممن قبل القناة وإساءتها لضيفها.

العرب  [نُشر في 2017/10/20، العدد: 10787، ص(18)]

اعتذار متأخر

القاهرة- نشبت مشادة ساخنة بين مذيعة مصرية وضيف في برنامجها، بسبب طريقة إدارتها للحوار جعلتها تنهي الحلقة، وبشكل أغضب الضيف الذي تعاطف معه العديد من المشاهدين على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشبت مشادة كلامية بين مقدمة البرامج مروج إبراهيم وضيفها أستاذ التاريخ عاصم الدسوقي في برنامجها “ما وراء الأحداث” الذي يبث على قناة “إكسترا نيوز”، أثناء مناقشة تصريحات الكاتب يوسف زيدان حول الزعيم الراحل أحمد عرابي الثلاثاء الماضي.

ووجّهت الإعلامية تعليقاً للضيف قالت له فيه إنه كان له رأي خاص في يوسف زيدان قبل الظهور على الهواء، ووجّهت له بعض اللوم، متهمة إياه بأنه يسعى لتحويل الحلقة إلى اتجاه معين، وأنها ترفض ذلك لأنها لا تريد شخصنة الأمور.

وقال أستاذ التاريخ للمقدمة البرامج إنها لا تعرف الفارق بين المؤرخ والباحث في التاريخ، مضيفاً أنها “لا تعرف ألف باء في الموضوع الذي تتحدث فيه وأسئلتها غير ناضجة”، طالباً منها الإجابة على تساؤلاته لها وهو ما رفضته المذيعة، مؤكدة أنها إعلامية وليست خاضعة للتقييم أو الاختبار.

وطلب الدسوقي من مقدمة البرامج توجيه الأسئلة والاستماع لإجابته، وردت بالقول “لسنا متخصصين ونحن كإعلاميين لا ندعي العلم أو المعرفة، وجئنا بأهل العلم، لنعرف منهم ولكنك لا تريد استكمال الحلقة”، ثم أعلنت إنهاء الحلقة بشكل مفاجئ.

وأعلنت إدارة قناة “اكسترا نيوز” عقب الحادثة عن إيقاف الإعلامية عن العمل، وإحالتها للتحقيق والاعتذار للضيف. وأوضحت القناة أن سبب الإيقاف هو خروجها عن القواعد المحددة لها ممن قبل القناة وإساءتها لضيفها.

وجاء في بيان القناة “قررت إدارة قناة ‘اكسترا نيوز” إيقاف مروج إبراهيم عن العمل بما يترتب على ذلك من عدم ظهورها علي الشاشة وتحويلها للتحقيق، بسبب خروجها عن قواعد مدونة السلوك المهني التي تعتمدها القناة وتلتزم ببنودها، حيث إنها أساءت إدارة الحوار ولم تلتزم الأسلوب اللائق في التعامل مع ضيف البرنامج ولم تراع مقتضيات ومعايير الأداء المهني وأنهت الحوار بشكل يسيء بشدة للقناة قبل أن يكون تجاوزا مرفوضا في حق الضيف الكبير”.

وفور إحالتها للتحقيق عقب الواقعة قدّمت الإعلامية المصرية اعتذارا لجمهورها وللضيف، وكتبت على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعى فيسبوك، أنها تؤكد “على الاحترام الكامل لكل الضيوف والسعي بل والحرص دائماً على الالتزام بالقواعد المهنية وإن كان ما حدث قد تجاوز ذلك فهوعن غير عمد وله ظروفه الواردة في سياق الحلقة”.

وأعربت عن كامل الاحترام والتقدير لإدارة قناتها، مؤكدة أنها تتحمل بمفردها كل ما ورد في الحلقة، دون أدنى مسؤولية من فريق العمل أو زملائها في المحطة.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر