الاحد 25 يونيو/حزيران 2017، العدد: 10674

الاحد 25 يونيو/حزيران 2017، العدد: 10674

الأزمة تكبد اليونانيين 162 مليار دولار

خسائر الاقتصاد اليوناني جراء أزمة الديون تبلغ نحو 162 مليار دولار لتتجاوز نصف الناتج المحلي الإجمالي للبلاد على مدى السنوات الأربع الأخيرة.

العرب  [نُشر في 2013/08/15، العدد: 9290، ص(10)]

الاقتصاد اليوناني يخسر 122 مليار يورو خلال أربع سنوات

أثينا- كشفت بيانات لوزارة المالية اليونانية أن اليونانيين تكبدوا خسائر تقدر بنحو 162 مليار دولار خلال السنوات الأربع الماضية، عدا الخسائر الكبيرة الناجمة عن انكماش الاقتصاد اليوناني وتفاقم المشاكل الاقتصادية.

ونشرت صحيفة كاثيمريني اليونانية تفاصيل واسعة عن بيانات وزارة المالية فيما يتعلق بتطورات الإنفاق العام والضرائب المباشرة وغير المباشرة وقروض الودائع في النظام البنكي.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على مدار السنوات الأربع الماضية عانى أصحاب الأعمال والأسر في اليونان جراء خسائر الاقتصاد بشكل كبير بما في ذلك اقتطاعات للدفع ومزايا اجتماعية وزيادات في الضرائب وتأثرت البنوك بنقص السيولة بشكل كبير وتراجع تدفقات الودائع.

ومثلت الخسائر ما يعادل أكثر من نصف الناتج القومي الإجمالي للبلاد وقدمت مؤشرا على حجم التراجع والذي غرق فيه الاقتصاد طيلة أربع سنوات من التعديلات المالية.

ونتج عن خسائر الاقتصاد اليوناني، تقلص التحويلات الاجتماعية التي يتم انفاقها على المعاشات وقطاع الصحة والفوائد من 49 مليار يورو في عام 2009 إلى 39 مليار يورو في عام 2013 ومن المتوقع أن تصل إلى 38.5 مليار يورو العام المقبل. ونقص الإنفاق العام ونفقات التشغيل بمقدار أكثر من 11 مليار يورو، حيث هبطت من نحو 21 مليارا إلى نحو 10 مليارات يورو بنهاية عام 2014.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر