الاربعاء 30 يوليو/تموز 2014، العدد: 9633
اختيارات
المحرر
'تسجيلات السيسي' المسربة.. تكتيك إخواني جديد من لاهور
إخوان مصر يعيدون ترتيب صفوفهم الإعلامية عبر تسريبات كانت ثمرة رصدهم لأجهزة الدولة، اعتبره العديد إساءة إلى القوات المسلحة المصرية.
العرب  [نُشر في 14/10/2013، العدد: 9350، ص(18)]
ضرب الجيش المصري دعائيا سيضمن 'أمن إسرائيل الأبدي'
القاهرة- قالت القوات المسلحة المصرية إنها ستقدم ما يثبت فبركة شبكة «رصد» الإخوانية تسجيلات السيسي فيما اعتبر مراقبون أن التسريبات «تكتيك» جديد من الإخوان لزعزعة الثقة في الجيش.

مازالت حرب التسجيلات المسربة مستمرة بين شبكة رصد المقربة من حركة الإخوان المسلمين في مصر، وجريدة «المصري اليوم» مع بثّ الأولى مقطعا جديدا من مقابلة أجرتها المؤسسة الثانية مع الفريق عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع المصري وبدا فيه يقول إنه لم يؤكد لحمدين صباحي، المرشح الرئاسي السابق، ومؤسس التيار الشعبي، عدم ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة.

وأضاف السيسي فى تسجيله المزعوم قائلا «كل من يلعب في الساحة الآن، لمجرد فقط أنني لم أقل أني سأترشح، حمدين صباحي جاء عندي هنا، ولم أقل له أني لن أنزل وقال لي إن لم تدخل سأدخل وإن دخلت سأنتخبك، فلم أعلق، فخرج في اليوم الثاني وقال إن السيسي أكد لي أنه لايرغب».

وقالت الشبكة إنّ التسجيل يكشف عن أزمة سياسية بين الفريق عبدالفتاح السيسي وحمدين صباحي، وذلك بشأن الانتخابات الرئاسية المقبلة. وكانت «رصد» قد أذاعت تسجيلا صوتيا للفريق عبد الفتاح السيسي يعرب فيه عن رغبته في وضع مادة تحصنه في الدستور الجديد إذا ما قرر الترشح للرئاسة.

وقال السيسي حسب التسجيل المسرب «المفروض أن المثقفين يعملوا حملة لوضع مادة في الدستور تحصن الفريق السيسي في منصبه كوزير للدفاع وتسمح له بالعودة إلى منصبه حتى لو مدخلش الرئاسة».

وعلى صعيد متصل، قالت شبكة رصد إن «ادعاء رئيس تحرير صحيفة المصري اليوم فبركة المقاطع التي نشرتها الشبكة لحوار الأخير مع وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي هو محاولة للتغطية على ما أراد ستره من نصائح لتدعيم موقف السيسي في الدستور الجاري صياغته الآن.»

غير أنّ صحيفة «المصري اليوم» ردّت بأنّ مستشارها القانوني التقى النائب العام المساعد، لتقديم «بلاغ الصحيفة ضد شبكة رصد الإخوانية، واتهم البلاغ الشبكة بالسرقة وإذاعة أخبار كاذبة، وطالب بمحاكمة مسؤولي الشبكة ووقف موقعها.

المتعاملون مع رصد يعملون في مؤسسات حكومية وأمنية ويستغلون مناصبهم.

من جانب آخر، كلف النائب العام المصري نيابة أمن الدولة العليا بالتحقيق في البلاغ ضد عمرو فراج مدير شبكة «رصد» الإخبارية الإلكترونية، لاتهامه بالإساءة إلى القوات المسلحة المصرية. شبكة رصد الإخبارية، من جهتها، أكدت في بيان لها صحة التسجيل الصوتي الذي أذاعته ويتضمن حوارا بين الفريق السيسي ورئيس تحرير جريدة المصري اليوم.

وقال رئيس الشبكة عمرو فراج إن تسجيلا صوتيا جديدا سيذاع السبت للفريق السيسي يتضمن جانبا آخر من الحوار، مؤكدا أن الشبكة تمتلك تسجيلا مدته أربع ساعات لحوار السيسي مع صحيفة المصري اليوم.

وقال مصدر رفيع في القوات المسلحة المصرية إن المخابرات سوف تقدم خلال أيام ما يثبت فبركة التسجيل وعدم صحته شكلا وموضوعا، وأنه تم استخدام تكنولوجيا حديثة من قبل شبكة رصد لتزوير كلمة وزير الدفاع.

وأضاف أن التحقيقات بينت أن «المتعاملين» مع شبكة رصد يعملون في مؤسسات حكومية وأمنية ويستغلون مناصبهم في تسريب معلومات مغلوطة لشبكة رصد ووسائل الإعلام التابعة والموالية للإخوان.

ويقول مراقبون أن الفيديو يعود تاريخه إلى ديسمبر الماضى أي قبل خلع الرئيس مرسي بعدة أشهر وبعد أسابيع قليلة من تولي السيسي مسؤولية وزارة الدفاع ولكن الشبكة حاولت أن تسوق للفيديو على أنه حديث، وتناست أن المشاهد التي تحملها الفيديوهات كان يرتدي فيها الضباط الزي الشتوي.

وقال سمير غطاس، رئيس منتدى الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية في تصريحات صحفية إن هناك حملة ممنهجة طويلة تستهدف الجيش المصري حتى قبل 30 يونيو باعتباره «الجيش الوحيد المتبقي في المنطقة»، وفق رأيه، مشيراً إلى أن أميركا وإسرائيل كانتا قد قررتا أن أمن إسرائيل الأبدي، وفقا للتعبير الذي اخترعه أوباما، ليس فقط بالاتفاقيات التي عقدتها مع الدول العربية لكن أيضا بتدمير مؤسسات الدفاع عنها.

وأوضح رئيس منتدى الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية، أن ظهور هذه التسجيلات تزامن مع اجتماع التنظيم الدولي بلاهور وتزامن مع قرار أميركا بوقف جزء من المعونة العسكرية لمصر وتزامن أيضا مع تلك الحملات الإرهابية التي استهدفت الجيش المصري ضمن خطـــة ممنهجة لإنهاكه وتفتيته.

البحث
الخبر على صفحات العرب
اخبار اخرى
الوفد المصري: السيسي أفضل من يحكم مصر حاليا
حزب بن كيران أكبر خاسر في الحكومة المغربية الجديدة
الأوروبيون يتقدمون بثبات نحو قيام الوحدة المصرفية
القوى السياسية المصرية ترفض المصالحة مع الإخوان
إخوان ليبيا يكثفون جهودهم لعزل حكومة علي زيدان بعد العيد
البارزاني يدعو إلى إنشاء دولة كردستان سلما
الحركة الإسلامية الليبية المقاتلة.. تغير الاسم وبقي منسوب التشدد
توافق دولي على المبادرة المغربية لحل قضية الصحراء
اتهامات فساد في عقد إنشاء مصفاة عراقية بقيمة 6 مليارات دولار
موسم الحج يتلافى 'فيروس'.. كورونا والسياسة
تأسيس رابطة لمضطهدي ولاية الفقيه في إيران
جدل: أي مستقبل للإسلام السياسي
المغرب يتجه إلى اختراق في موقف أفريقيا من قضية الصحراء
المساعدات.. ورقة أميركا لنصرة الإخوان على مصر
صندوق النقد يخفف شروط قرض للأردن
أسبانيا 'عراب' لجنيف 2
تونس.. المعارضة تنتقد إصرار العريض على رفض الاستقالة
واشنطن تسترضي المنامة بعد فضيحة التآمر عليها
أسعار اللحوم تبتعد عن متناول فقراء المصريين
نتنياهو يحتفي باكتشاف نفق واحد من أنفاق غزة
أعياد العراق غير السعيدة
ثقة الإدارة الأميركية في نوري المالكي تسيء لمصداقية الولايات المتحدة
6 مليارات دولار 'جزائري' تتجه للسودان
الحوار مناورة جديدة لإخوان الأردن
الإمارات: إنتاج منظمة أوبك 'مناسب للسوق'
...
>>
  • صحيفة العرب تصدر عن
  • Al Arab Publishing Centre
  • المكتب الرئيسي (لندن)
    • Kensington Centre
    • 66 Hammersmith Road
    • London W14 8UD, UK
    • Tel: (+44) 20 7602 3999
    • Fax: (+44) 20 7602 8778
  • للاعلان
    • Advertising Department
    • Tel: +44 20 8742 9262
    • ads@alarab.co.uk
  • لمراسلة التحرير
    • editor@alarab.co.uk