الاثنين 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، العدد: 10818

الاثنين 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، العدد: 10818

جوهرة الساحل تجمع للمرة الأولى عمالقة صناعة السيارات

  • تحتضن جوهرة الساحل سوسة فعاليات المعرض الدولي للسيارات الذي يعد الأول من نوعه في المدينة التونسية المطلة على البحر المتوسط حيث يتوقع أن تسلط الأنظار على مجموعة واسعة من الموديلات التي تحاول لفت الانتباه والهيمنة على منصات الصالون.

العرب  [نُشر في 2017/11/15، العدد: 10813، ص(17)]

التشويق على أشده

سوسة (تونس) - اختار المنظمون للمعرض الدولي للسيارات في تونس، مدينة سوسة هذه المرة لتكون قبلة لعمالقة صناعة السيارات حول العالم لاستعراض أحدث الموديلات بعد انقطاع دام عقدا من الزمن.

ويفتح معرض السيارات الذي تنظمه إدارة المعرض الدولي بسوسة اليوم الأربعاء أبوابه أمام الزوار على أن تختتم فعالياته الأحد المقبل.

ويتوقع المسؤولون أن يحظى المعرض بمتابعة واسعة من وسائل الإعلام المحلية والأجنبية، كما يراهنون على أن يستقطب الآلاف من الزوار.

ويعد المعرض منصة لعشاق السيارات حيث سيسلط الضوء على مجموعة متنوعة من السيارات الفارهة.

وتستعد أبرز شركات السيارات الرائدة على مستوى العالم لإطلاق العنان لابتكاراتها المميزة في الدورة التي ستكون أرضية معرض سوسة الدولي مسرحا لها لاستقبال أحدث أيقونات المصنعين.

ويتطلع عمالقة الصناعة التي شهدت تحولا كبيرا في السنوات القليلة الماضية للاستفادة من تونس كنقطة انطلاق جديدة لتعزيز المبيعات الإقليمية وكذلك المبيعات على مستوى قارة أفريقيا.

وسيشارك في المعرض الذي ينظم للمرة الأولى في سوسة وكلاء أكبر الشركات العالمية في صنع السيارات المتواجدة في الأسواق التونسية مثل أودي الألمانية وسكودا التشيكية وتويوتا اليابانية وبيجو الفرنسية وألفاروميو الإيطالية وغيرها.

ويراهن مجلس إدارة المعرض على هذه الفعالية حيث أعاد تنظيم قاعة العرض بشكل مبتكر يسمح بسهولة التنقل داخل الأروقة وذلك بهدف توفير أفضل الظروف للعارضين والزائرين.

واعتبر عبدالعزيز الدهماني المدير التنفيذي للمعرض أن تنظيم هذا الحدث مسألة في غاية الأهمية ويعد تحديا كبيرا يهدف للتعريف بقدرة تونس على تنظيم مثل هكذا فعاليات عالمية.

المعرض الدولي للسيارات في مدينة سوسة يجمع بين الموديلات العصرية والسيارات الكلاسيكية التاريخية

وأكد أن التحدي الأكبر يتمثل أساسا في استقبال العارضين من مختلف دول العالم، فضلا عن ردود فعل الزوار، ما يجعل المعرض تحت اختبار حقيقي لمعرفة مدى نجاحه.

ويستقطب المعرض نحو 60 شركة مصنعة من جميع أنحاء العالم حيث تحرص العلامات العملاقة على تقديم عروض أنيقة ومميزة أمام حشد من الزوار المنتظر حضورهم على مدى أيام المعرض الخمسة.

وستكون لدى زوّار المعرض فرصة الاستمتاع بالابتكارات التصميمية البارزة التي ترسم معالم المرحلة التالية من عملية التوسع المستمرة للعلامات العريقة عبر التصميم المستقبلي والأنظمة التكنولوجية المتطورة.

وتطغى على الموديلات العصرية ميزات لم تكن إلى وقت قريب ذات أهمية، في ظل سعي المصنعين إلى توفير كل الإضافات التي تحتاجها سيارة الأحلام وتسعد مشتريها بغض النظر عن السوق الموجودة فيها.

ويتوقع أن تقدم أودي أيقونتها سبوتبلاك أيه 7 الجديدة التي تمتاز بمفهوم استعمال رقمي وباقة من أحدث الأنظمة التقنية والملامح التصميمية الجديدة والمقرر طرحها في الأسواق العالمية مطلع العام المقبل.

ويتميز الجيل الحالي من السيارة بخطوطه الانسيابية والمقدمة الجديدة، كما يهيمن على مؤخرة الموديل شريط الضوء الممتد أسفل الاسبويلر القابل لظهور أوتوماتيكيا حتى سرعة 120 كلم/س.

وأشارت الشركة التابعة لمجموعة فولكسفاغن الألمانية إلى أن سيارتها الجديدة يتوفر لها في البداية محرك بنزين في 6 سعة 3 لترات ويزأر بداخلها محرك بقوة 340 حصانا ويتولى نقل هذه القوة إلى عجلات السيارة الأربع ناقل حركة مزدوج القابض من 7 سرعات.

وتدخل شركة سكودا السباق باستعراض سيارتها كاروك الجديدة، التي تنتمي لفئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض أس.يو.في تتقارب من الناحية الفنية مع موديل تيغان الذي تنتجه فولكسفاغن.

وستعتزم تويوتا إزاحة الستار عن أيقونتها الجديدة سي- اتش.آر التي تتميز بقوام حالم ما يمنح تصورا جديدا لفئة الكروس أوفر المندمجة، والتي يزأر بداخلها محرك 4 اسطوانات تربو سعة 1.2 لتر بقوة 116 حصانا.

ومن خلال أنظمة المساعدة المتنوعة، تعد سي-اتش.آر موديلا مميزا ضمن باقة تويوتا والتي تأتي بنظام صوتي شبيه بقاعة عروض موسيقية، كما تجمع عناصر الحلم والقيادة الممتعة لسيارة رياضية أس.يو.في جميلة المظهر ورشيقة القيادة.

وتستهدف الشركة اليابانية العملاقة من خلال هذا الموديل فئة معينة من الزبائن حيث تظهر بصمة تويوتا على السيارة في ثلاثة محاور أساسية وهي التصميم والمحرك والديناميكية.

وستكون المنافسة على أشدها مع كشف العلامة الفرنسية الأبرز في تونس بيجو الفرنسية عن أيقونتها كروسباك دي.أس 7 الجديدة والتي تنتمي لفئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض أس.يو.في الفاخرة.

ومن الأنظمة المتقدمة، التي تم تجهيز السيارة بها، الكشافات الأمامية القابلة للتدوير ونظام الرؤية الليلية، كما يمكن لمجموعة التعليق أن توائم نفسها مع الأمتار القادمة عن طريق كاميرا.

وكانت الشركة قد أعلنت الأحد الماضي، أنها ستطرح السيارة الجديدة في الأسواق العالمية خلال فبراير الماضي.

وسيتسنى لرواد الدورة الأولى لمعرض سوسة الدولي للسيارات الذين يتوقع أن يتوافدوا بأعداد كبيرة، معاينة تشكيلة واسعة من المركبات الكلاسيكية والتاريخية التي مضت على صنعها سنوات طويلة.

ويقول الدهماني إن المعرض يتيح للزائرين فرصة التمتع بنحو 40 سيارة كلاسيكية تاريخية، والتي ستزيد من جمالية هذا الحدث.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر