السبت 27 مايو/ايار 2017، العدد: 10645

السبت 27 مايو/ايار 2017، العدد: 10645

البطولة العربية للأندية تقترب من نيل اعتراف الفيفا

الأمير تركي بن خالد رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم يسعى إلى تسيير الدماء مجددا في عروق الهيكل الذي توقفت أنشطته لنحو عقد من الزمان.

العرب  [نُشر في 2017/02/17، العدد: 10546، ص(22)]

نطمح إلى العالمية

الرياض – كشفت تقارير صحافية سعودية عن أن الاتحاد العربي لكرة القدم اقترب من الحصول على اعتراف الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) بالبطولة العربية للأندية المقرر إقامتها خلال شهري يوليو وأغسطس المقبلين في القاهرة بمشاركة 12 فريقا عربيا.

وقالت صحف سعودية “إن الاتحاد العربي سيجري تعديلات عدة على مواد لائحة تنظيم البطولة تشمل مسماها، بحيث تعتمد على المنطقة الجغرافية، لا أن تكون تحت مظلة المسمى العرقي، فضلا عن بعض التعديلات الإجرائية الأخرى في موادها”.

يشار إلى أن أبرز الأندية التي ستشارك في البطولة هي من مصر الأهلي والزمالك، ومن السعودية الهلال والنصر، والعين الإماراتي، والفيصلي الأردني، والنفط العراقي، والترجي التونسي، والفتح المغربي، إضافة إلى 3 فرق أخرى سيتم تحديدها لاحقا على أن تقسم الفرق إلى 3 مجموعات تتأهل منها الفرق المتصدرة للمجموعات وأفضل صاحب مركز ثان إلى نصف النهائي.

يذكر أن الأمير تركي بن خالد الذي تولى رئاسة الاتحاد العربي قبل 3 أعوام يسعى إلى تسيير الدماء مجددا في عروق الاتحاد الذي توقفت أنشطته لنحو عقد من الزمان، فيما سيكون الاعتراف في حال نيله نقطة تحول في تاريخه.

البطولة العربية الجديدة ستكون بمثابة كأس العالم العربي حسب الأمير تركي بن خالد رئيس الاتحاد العربي

وأبدى الأمير بن خالد ثقته بنجاح العاصمة المصرية في إنجاح البطولة وتقديم صورة جيدة عن الشباب العربي، كما أكد أن البث المباشر لمباريات البطولات سيتم عبر قناتي أون سبورت المصرية وأبوظبي الرياضية وأن شركتي برزنتيشن وصلة ستتكفلان بالرعاية.

وقال الأمير تركي ردا على سؤال حول اقتصار المشاركة على الأندية الشعبية في الدول العربية وكيفية اختيار الفرق التي ستشارك في النسخ القادمة من البطولة، إن الاتحادات العربية المحلية ستقوم باختيار ممثلين لها من بطل ووصيف بطولة الدوري وبطل ووصيف الكأس. بقي أن نشير إلى أن البطولة ستقام في الفترة بين 22 يوليو و6 أغسطس 2017 وأن الفرق الـ12 ستقسم حسب القرعة التي ستقام في مايو المقبل، إلى 3 مجموعات تصعد الفرق الأولى منها، بالإضافة إلى أفضل صاحب مركز ثان للمُشاركة في نصف النهائي مباشرة.

وتعهد الاتحاد العربي بتوفير حوافز مالية كبيرة تفوق عائدات المسابقات القارية، وعلى صعيد الفرق المشاركة فإنها ستكون حسب كراس الشروط المنتظرة للفرق التي ترتيبها بين الأول والخامس وصاحب الكأس والذي يخوض نهائي الكأس.

والبطولة العربية الجديدة ستكون بمثابة كأس العالم العربي طبقا لتصريحات الأمير تركي بن خالد رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم والذي أقر جوائزها المالية والتي ستكون ضخمة وكبيرة جدا وستصل إلى 5 ملايين دولار أميركي سيحصل منها الفائز الأول على 3 ملايين دولار أميركي وتعتبر أكبر جائزة في آسيا وأفريقيا.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر