الجمعة 31 مارس/اذار 2017، العدد: 10588

الجمعة 31 مارس/اذار 2017، العدد: 10588

بايرن يواجه الريال ويوفنتوس يصطدم ببرشلونة في دوري الأبطال

مواجهة نارية ستجمع بايرن ميونيخ وريال مدريد في دوري أبطال أوروبا الذي يشهد مواجهتان أخريان بين أتلتيكو مدريد وليستر سيتي وكذلك بوروسيا دورتموند وموناكو.

العرب  [نُشر في 2017/03/18، العدد: 10575، ص(23)]

صراعات قوية

نيون (سويسرا)- نيون (سويسرا)- أوقعت قرعة دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا التي جرت الجمعة في مقر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” في مدينة نيون السويسرية، فريق بايرن ميونيخ الألماني في مواجهة ريال مدريد الإسباني، ويوفنتوس الإيطالي في مواجهة برشلونة الإسباني. التقى العملاقان الألماني والإسباني 10 مرات في الأدوار الإقصائية وتبادلا الفوز خمس مرات لكل منهما. وتواجه الفريقان في مباراة ودية في مطلع الموسم الحالي في ولاية نيوجيرزي الأميركية وفاز ريال بهدف وحيد سجله البرازيلي دانيلو.

يذكر أن مدرب بايرن ميونيخ الحالي الإيطالي كارلو أنشيلوتي سبق أن أشرف على تدريب الفريق الملكي وقاده إلى اللقب القاري عام 2014. وللمفارقة، فان مدرب ريال الحالي الفرنسي زين الدين زيدان كان مساعدا لأنشيلوتي بالذات خلال فترة تدريبه النادي الملكي قبل أن يتسلم المهمة خلفا للإسباني رافائيل بينيتز في القسم الأول من الموسم الماضي وينجح في قيادة الفريق إلى إحراز اللقب بفوزه على جاره أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح.

مانشستر يونايتد المرشح الأبرز للتتويج بلقب مسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” هذا الموسم،حظيبقرعة سهلة في الدور ربع النهائي في مواجهة أندرلخت البلجيكي

وأشاد راؤول غونزاليس، أسطورة ريال مدريد الإسباني، بفريق بايرن ميونيخ الألماني، وأكد أنه يملك فرصة جيدة للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا هذا العام. وقال راؤول، في تصريحات صحافية “بايرن ميونيخ يملك فرصة جيدة للفوز بدوري الأبطال، الجودة التي يمتلكها لاعبو البافاري عالية للغاية”.

إعادة لنهائي 2015

أما مباراة يوفنتوس وبرشلونة فهي إعادة لنهائي هذه المسابقة عام 2015 عندما خرج الفريق الكاتالوني فائزا 3-1. وقال جانلويجي بوفون، حارس مرمى يوفنتوس “كل المباريات في هذا المستوى من دوري الأبطال تكون صعبة. بصرف النظر عن نتيجة لقاء الذهاب والنقص العددي، فإن الاسترخاء في هذه المباريات يكلفك الكثير”. وأضاف “لقد تحسنا كثيرا، وأصبحنا نتعامل بشكل أفضل مع البطولة الأوروبية”. وتابع “حددنا هدفا عندما بدأ مشروع النادي الكبير، قبل 5 سنوات بأن نتواجد بشكل دائم في ربع النهائي على الأقل. لو وصلت إلى هذا الدور لمدة 10 سنوات متتالية، ستتوج باللقب دون أدنى شك في إحدى المرات”.

وتشهد المواجهتان الأخريان في دور الثمانية لقاء أتلتيكو مدريد الإسباني مع ليستر سيتي الإنكليزي وبوروسيا دورتموند الألماني مع موناكو الفرنسي. وأجري السحب لفرق دور الثمانية في نظام “القرعة المفتوحة”، الذي لا يعتمد على تصنيف أيّ فريق ولا يمنع مواجهة فريقين من نفس البلد مع بعضهما البعض، وحسم إقامة مباراة الذهاب على ملعب الفريق الذي جرى سحب اسمه، قبل منافسه، خلال مراسم القرعة.

وتقام مباريات الذهاب بذلك على ملاعب أتلتيكو مدريد وبوروسيا دورتموند وبايرن ميونيخ ويوفنتوس، بينما تقام مباريات الإياب على ملاعب ليستر سيتي وموناكو وريال مدريد وبرشلونة، على الترتيب. وسيكون أتلتيكو مدريد مرشحا لتخطي ليستر لفارق الخبرة على الصعيد القاري، لكن الفريق الإنكليزي الوحيد الباقي في هذا المسابقة من بلاده، سبق له أن ضرب عرض الحائط بالتوقعات.

السحب لفرق دور الثمانيةأجريفي نظام “القرعة المفتوحة”، الذي لا يعتمد على تصنيف أيّ فريق ولا يمنع مواجهة فريقين من نفس البلد مع بعضهما البعض

وتتميز مواجهة بوروسيا دورتموند وموناكو بعنصر الشباب في صفوف الفريقين حيث يضم الأول الفرنسي عثمان ديمبيلي والأميركي كريستيان بوليسيتش، بالإضافة إلى الهدّاف الخطير الغابوني بيار إيميريك أوباميانغ، في حين يضم فريق الإمارة الشاب الصاعد كيليان مبابيه صاحب الـ11 هدفا في آخر 11 مباراة له، بالإضافة إلى الجناح البرتغالي برناردو سيلفا والظهير البرازيلي فابينيو والهداف المحنك الكولومبي رداميل فالكاو.

وتقام مباريات جولة الذهاب بدور الثمانية يومي 11 و12 أبريل المقبل على أن تقام جولة الإياب يومي 18 و19 من الشهر نفسه. وتجرى قرعة الدور قبل النهائي للبطولة يوم 21 أبريل، على أن تقام جولة الذهاب يومي الثاني والثالث من مايو وجولة الإياب في التاسع والعاشر من الشهر نفسه ، بينما تقام المباراة النهائية للبطولة في الثالث من يونيو في كارديف عاصمة ويلز.

قرعة سهلة

من ناحية أخرى حظي مانشستر يونايتد المرشح الأبرز للتتويج بلقب مسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” هذا الموسم، بقرعة سهلة في الدور ربع النهائي في مواجهة أندرلخت البلجيكي. واعتاد مانشستر يونايتد المشاركة في مسابقة النخبة منذ مطلع الألفية الثالثة، لكن حلوله خامسا الموسم الماضي تساويا مع جاره اللدود سيتي، نقله إلى المسابقة الرديفة.

وأفرزت القرعة مواجهة قوية لليون الفرنسي أمام بشيكتاش التركي. وكان ليون قد أزاح روما الإيطالي من الدور ثمن النهائي (فاز عليه 4-2 في ليون وخسر أمامه 1-2 في العاصمة الإيطالية)، وتبخر حلمه بمواصلة مشواره في المسابقة بهدف أن يصبح أول فريق إيطالي يحرز اللقب منذ بارما عام 1999. ولن تكون مهمة أياكس أمستردام الهولندي سهلة أمام شالكه الألماني الذي أزاح مواطنه بوروسيا مونشنغلادباخ. ولم ترحم القرعة الممثل الثاني لكرة القدم البلجيكية غنت وأوقعته في مواجهة سلتا فيغو الإسباني الذي يواصل مغامرته في المسابقة.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر