الجمعة 15 ديسمبر/كانون الاول 2017، العدد: 10843

الجمعة 15 ديسمبر/كانون الاول 2017، العدد: 10843

المغرب ينشد دعم أفريقيا لاستضافة مونديال 2026

رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم يقرر القيام بزيارة إلى المغرب من أجل بدء المشاورات الأولى حول فكرة تنظيم مشترك بين المغرب وإسبانيا لكأس العالم 2026.

العرب  [نُشر في 2017/03/21، العدد: 10578، ص(22)]

دعم الملف المغربي

الرباط - يستعد رئيس الاتحاد الأفريقي الجديد أحمد أحمد للقيام بزيارة إلى المغرب منتصف الأسبوع المقبل، وذلك كثاني بلد أفريقي، بعد زيارة الرئيس الجديد لمصر، التي سيخصها برحلة سريعة إلى مقر الكاف واستلام المنصب الذي كان يشغله الكاميروني عيسى حياتو رئيس الكاف السابق.

وأوضح أحمد أحمد، أنه توقع فوزه في الانتخابات على حساب الكاميروني المخضرم عيسى حياتو، الذي تولى رئاسة الكرة الأفريقية منذ عام 1988. وصرح أحمد أحمد قائلا “نعم توقعت الفوز في الانتخابات، لأن فريق العمل الخاص بي بذل جهدا كبيرا طوال الأيام الأخيرة، سواء من مسؤولي اتحاد الكرة في مدغشقر، أو كذلك صديقي المصري هاني أبوريدة”.

وأكد مصدر من داخل اتحاد الكرة المغربي نبأ الزيارة، التي ستتخللها مشاورات ونقاط على قدر كبير من الأهمية، كما ستتناول الدور الجديد الذي سيتقلده فوزي لقجع رئيس اتحاد الكرة بمكتب الكاف. ومن المتوقع أن يسعى المغرب إلى جمع أكبر قدر من الحشد من الكاف في ترشحه المرتقب لاحتضان مونديال 2026.

وقرر رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم أنغيل ماريا فيلار، القيام بزيارة إلى المغرب من أجل بدء المشاورات الأولى حول فكرة تنظيم مشترك بين المغرب وإسبانيا لكأس العالم 2026. وأكد فوزي لقجع رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، أنه تحدث مع فيلار في أديس أبابا حول هذا الأمر، حيث أجريت الانتخابات لاختيار رئيس الكاف.

وأكد لقجع أيضا أن المغرب ترشح عدة مرات من أجل تنظيم كأس العالم، وأشار إلى أنه يملك إمكانيات لتنظيم هذا الحدث العالمي، مضيفا أن القارة الأفريقية لها فرصة لتنظيم كأس العالم للمرة الثانية. وقال لقجع “تربطني علاقات متميزة مع فيلار وقد تناولنا مرارا مسألة التنظيم المشترك، وأرى أننا نمتلك قواسم مشتركة تساعدنا على النجاح في التنظيم”.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر