الثلاثاء 17 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10784

الثلاثاء 17 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10784

قطر تحتجز مراكب صيد بحرينية في مياهها الإقليمية

المنامة تطالب بتطبيق القانون الدولي مع ارتفاع عدد القوارب البحرينية المحجوزة لدى قطر إلى 15 وعدد البحارة إلى عشرين.

العرب  [نُشر في 2017/09/19]

'اختلاق المشاكل'

الدوحة - أكدت قطر الثلاثاء إنها تحتجز 20 بحارا دخلوا مياهها الإقليمية على متن 15 مركب صيد بحريني، متهمة المنامة بمحاولة "اختلاق المشاكل" بعدما أعلنت البحرين عن عملية التوقيف دون أن تحدد موقع اعتقال البحارة.

وقال العميد الركن بحري علاء عبد الله سيادي قائد خفر السواحل البحريني للوكالة إن السلطات القطرية احتجزت على مدى اليومين الماضيين ثلاثة قوارب بحرينية. ولم يورد التقرير مزيدا من التفاصيل عن طبيعة القوارب أو المكان الذي احتجزت فيه.

وأضاف سيادي إن احتجاز القوارب الثلاثة يرفع عدد القوارب التي تحتجزها قطر إلى 15 وعدد البحارة المحتجزين لديها إلى 20. وقال إن احتجاز بعض هذه القوارب يعود إلى عام 2009.

وأكد قائد خفر السواحل على "ضرورة الالتزام باتخاذ الإجراءات القانونية المقررة في هذا الشأن وفق ما تقضي به المعاهدات الدولية المتعلقة بالسلامة البحرية".

ولفت سيادي، إلى أن "قيادة خفر السواحل تتابع إجراءاتها اللازمة للإفراج عن القوارب والبحارة المذكورين".

وقال مصدر مسؤول في وزارة الداخلية القطرية ان "احتجاز مراكب الصيد التي دخلت المياه القطرية ليس بإجراء جديد، فقد جرت العادة بأن يتم الحصول من قبلهم على تعهد بعدم الصيد في المياه القطرية"، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية.

واضاف أنه "في حال ثبت تكرارهم لذلك وعدم التزامهم بتعهداتهم فتتم إحالتهم إلى الجهات المختصة ويتم الإفراج عن البحارة في غضون ثلاثة أيام على أن يتم احتجاز السفن فقط إلى حين صدور قرار المحكمة".

وشدد المصدر على أن قطر "لا تقبل بأن يتم المساس بسيادتها على الحدود البحرية".

وكانت البحرين اعلنت مساء الاثنين اعتقال البحارة وتوقيف مراكب الصيد دون أن تؤكد ما إذا كانت خطوة التوقيف جرت في المياه القطرية.

ورأت الدوحة في اعلان المنامة هذا "محاولة يائسة ضمن المحاولات لاختلاق المشاكل"، وفقا لوكالة الانباء القطرية الرسمية.

والعلاقات بين المنامة والدوحة مقطوعة منذ الخامس من يونيو الماضي حين اتخذت البحرين إلى جانب المملكة السعودية ودولة الامارات ومصر قرارا بوقف التعامل الدبلوماسي مع قطر على خلفية اتهامها بدعم الإرهاب.

واضافة الى قطع العلاقات، اتخذت هذه الدول بحق قطر اجراءات عقابية بينها إغلاق الحدود البحرية والجوية امام طائراتها ومراكبها.

وخاضت البحرين وقطر الجارتين منذ عقود عدة صراعات حدودية حول جزر قريبة من الدولتين وحول حدود المياه الإقليمية لكل منهما.

:: اختيارات المحرر