الاربعاء 17 يناير/كانون الثاني 2018، العدد: 10872

الاربعاء 17 يناير/كانون الثاني 2018، العدد: 10872

محادثات سعودية إماراتية مع حزب الإصلاح اليمني

الامير محمد بن سلمان والشيخ محمد بن زايد يجريان محادثات في الرياض مع رئيس حزب التجمع اليمني للاصلاح محمد عبدالله اليدومي لبحث مستجدات الساحة اليمنية.

العرب  [نُشر في 2017/12/14]

لقاء لافت لبحث جهود دحر المتمردين الحوثيين

الرياض - أجرى ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان محادثات في الرياض مع حزب "التجمع اليمني للاصلاح"، وانعقد اللقاء النادر مع رئيس الحزب محمد عبدالله اليدومي وأمين عام الحزب عبدالوهاب أحمد الآنسي .

والإمارات شريك رئيسي في التحالف العسكري الذي تقوده المملكة السعودية في اليمن في مواجهة المتمردين الحوثيين الشيعة.

وقالت وكالة الانباء السعودية (واس) ان اللقاء استعرض ليل الأربعاء الخميس "مستجدات الساحة اليمنية والجهود المبذولة بشأنها وفق ثوابت تحقيق الأمن والاستقرار للشعب اليمني"، و جهود دحر المتمردين الحوثيين.

و"الاصلاح" حزب اسلامي شكل عماد المعارضة للرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي قتل على ايدي حلفائه الحوثيين قبل عشرة ايام مباشرة بعيد انفتاحه على السعودية.

كما ان الحزب عضو رئيسي في تحالف القوى الجنوبية في اليمن الذي يضم أيضا قبائل وأطرافا انفصالية. والحزب محسوب على القوى المعارضة للمتمردين الحوثيين في اليمن.

ووجهت اصابع الاتهام في السابق الى حزب الاصلاح في محاولات زعزعة الاستقرار في المناطق المحررة، خصوصا بسبب ارتباطاته مع قطر والتنظيم الدولي للاخوان المسلمين. وتصنف الإمارات جماعة الاخوان منظمة ارهابية.

ولم يستبعد مراقبون وجود دعم قطري مباشر لزعزعة الأوضاع الأمنية في جنوب اليمن، في محاولة لتعطيل جهود التحالف العربي.

وقطعت السعودية والامارات ومصر والبحرين علاقاتها مع قطر في تموز بسبب تورطها في دعم الارهاب والتقرب من ايران، كما انهت مشاركة الدوحة في قوات التحالف العربي.

وتعليقا على محادثات الرياض مع ولي عهد السعودية وولي عهد أبوظبي، كتب اليدومي على صفحته في "فيسبوك" ان اللقاء كان "مثمرا وإيجابيا وبناء" وجرى خلاله التأكيد على "اهتمام وحرص الأشقاء في السعودية والإمارات على أمن واستقرار اليمن".

واعتبر ان علاقة "التجمع اليمني للإصلاح" بالمملكة السعودية ودولة الامارات "امتداد للعلاقة الاخوية بين الاشقاء في دول الخليج حكومات وشعوبا".

وبحسب مصادر محلية، يملك حزب "الاصلاح" تواجدا عسكريا في بيان شرق العاصمة، في حين يسيطر الحوثيون على صنعاء.

:: اختيارات المحرر