الثلاثاء 17 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10784

الثلاثاء 17 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10784

أسبوع نيويورك للموضة يجمع بين البقالة والأزياء

إطلاق خط أزياء ألمانية في نيويورك شهد مشاركة العارضة هايدي كلوم بكل طاقتها في فكرة العرض الرئيسية المرتكزة على منتجات سلسلة متاجر ليدل.

العرب  [نُشر في 2017/09/23، العدد: 10760، ص(24)]

هايدي كلوم للمرة الأولى على منصة عرض أزياء في هيئة سير متحرك

دوسلدورف (ألمانيا)- أقدمت سلسلة متاجر البقالة والمواد الغذائية الألمانية ليدل على خطوة جريئة بإطلاق تشكيلة ملابس لعارضة الأزياء الألمانية المولد هايدي كلوم للمرة الأولى، على منصة عرض أزياء في هيئة سير متحرك في أسبوع نيويورك للأزياء.

لكن تبين نجاح ما كان يمكن أن يتحول إلى مادة للضحك. وعلق موقع ذا ديلي إيدج الإلكتروني الأيرلندي على ذلك قائلا “كنتم تعلمون أن ليدل ستفعل شيئا مختلفا إلى حد ما، وقد نجحت نسبيا”.

وشهد إطلاق خط الأزياء مشاركة كلوم بكل طاقتها في فكرة العرض الرئيسية المرتكزة على المتجر الكبير، حيث ركبت عربة التسوق بجانب صف من منتجات ليدل، بينما استعرضت عارضات أزياء أخريات ملابس من خط أزياء إسمارا في ممرات المتجر.

ورغم ذلك، وفي اليوم ذاته على بعد آلاف الكيلومترات، لم تتفوق سلسلة ليدل على منافستها الرئيسية ألدي. وعرضت ألدي نتاج تعاونها الجديد مع المغنية الأميركية أناستازيا في عرض أزياء كولونيا.

وقال مارتن فاسناخت خبير التسويق “هذا يبين المنافسة القوية في قطاع تجارة التجزئة الألماني. كل طرف يراقب الآخر عن كثب، ويتصرف بسرعة فائقة حتى لا يظهر أي ضعف في التنافس”.

ورغم أن ألدي وليدل من سلاسل المتاجر الكبرى، إلا أنهما يعرضان الملابس وسلعا منزلية أخرى في فروعهما، وتمثل الملابس حصة مهمة من أعمالهما التجارية. في الواقع، كلتا السلسلتين مصنفتان ضمن أكبر 10 مشروعات تجارية في مجال النسيج.

ولا يضمن التعاون مع مثل هؤلاء النجمات الدوليات، جذب انتباه الإعلام والزبائن فحسب، بل وفق ما يقول فاسناخت “الهدف هو تحويل الصورة من المشاهير، إلى مقدم السلعة منخفضة السعر، مما يحسن (سمعة) مقدم السلعة منخفضة الكلفة”.

ولا تخفي سلاسل متاجر التجزئة هدفها، حيث يقول يان بوك مدير المشتريات في ليدل دويتشلاند “إنه لم يتم الربط بين ليدل والأزياء الراقية تلقائيا حتى الآن”. وأضاف أن التشكيلة الجديدة “ستجعلنا نحظى بانتباه المشترين في عالم الأزياء الراسخ”.

واكتسبت سلسلة ألدي شيئا من الخبرة فيما يتعلق بتشكيلات الأزياء التي يطلقها مشاهير في الأعوام القليلة الماضية. ويذكر أن المزج بين الأسعار المنخفضة، ورونق النجوم في سلاسل البقالة التجارية، ليس بالظاهرة الجديدة في ألمانيا، وكانت سلسلة متاجر الأحذية دايشمان الأكبر في البلاد رائدة في هذا المخطط التجاري.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر