الاثنين 23 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10790

الاثنين 23 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10790

باحثون: الشعور بالعظمة مرتبط بالاكتئاب

النرجسيون لديهم حاجة مستمرة للتأكيد للعالم من حولهم على إحساسهم بالعظمة، وعند اصطدامهم بالواقع فإن ردود أفعالهم تتبلور في الإصابة بالاكتئاب.

العرب  [نُشر في 2017/01/12، العدد: 10510، ص(21)]

النرجسي لا يشعر بالرضا عن نفسه كـشخص

واشنطن - توصلت دراسة أميركية حديثة إلى وجود ارتباط بين النرجسية كاضطراب سريري خطير في الشخصية وبين الإصابة بالاكتئاب.

وأوضح سيث روزنتال، الباحث المتخصص في برنامج تغير مناخ التواصل بجامعة ييل الأميركية، الارتباط الذي كشفه البحث بقوله “إن الشخص النرجسي يشعر بالتفوق على غيره، ولكنه لا يشعر بالضرورة بالرضا عن نفسه كـشخص”.

وقال عالم النفس التنموي بروميلمان، الزميل بجامعة ستانفورد “ذلك الصراع هو في صميم المفهوم الجديد للنرجسية، الذي يركز كثيرا على ارتباط الاكتئاب بالشعور بالعظمة”.

وقال روزنتال “يفترض البحث أن النرجسيين لديهم حاجة مستمرة للتأكيد للعالم من حولهم على إحساسهم بالعظمة، وعند اصطدامهم بالواقع، فإن ردود أفعالهم تتبلور في الإصابة بالاكتئاب”.

وبيّن ستيفن أوبريتش، رئيس الجمعية الدولية لاضطرابات الشخصية والأستاذ بجامعة ديترويت ميرسى قائلا “عندما تحدث نكسة واضحة للشخص النرجسي، مثل فقدان الوظيفة أو الطلاق أو حتى عدم نجاح خطة ما وضعها، فإن الصورة الذاتية المصقولة بعناية لشخص نرجسي، يعتبره هجوما حقيقيا على ذاته”. وأضاف “حتى الأشخاص الذين يتمتعون بحالة ذهنية صحية يعانون من التعامل مع مثل تلك التحولات الدرامية، ولكن بالنسبة إلى الشخصيات النرجسية، تكون الخسارة صعبة للغاية، لأنها تعني الضعف والوهن، وتعني أن الشخص في الواقع ليس محصنا ضد تحديات الحياة وتقلباتها”.

ويرى بروميلمان أن الشخص النرجسي، عندما لا يحصل على الإعجاب الذي يسعى إليه، يتحول إلى الغضب والعدائية لشعوره بالحرج الشديد ويعمد إلى مهاجمة الآخرين بشدة، ومن غير المرجح أن يكون للآخرين نفس مستوى رد الفعل من نوبات الانفعال العدائي تجاه الآخرين.

ولفت عالم النفس كريج مالكين، المحاضر بكلية الطب في جامعة هارفارد ومؤلف كتاب “إعادة النظر في النرجسية” إلى أن ردود أفعال النرجسيين تتسم بالسوء حتى لأقل نقد، ويحتاجون إلى من يطمئنهم بشكل مستمر، لأنها الطريقة التي يشعرون من خلالها أنهم استثنائيون ومميزون قد تكون انعكاسا في الواقع لشيء سلبي.

وأشار على أنهم ربما يرون أنفسهم أنهم أبشع الأشخاص في مكان ما، أو يشعرون أنهم عباقرة يسيء العالم فهمهم ويرفض الاعتراف بمواهبهم، ويكون تمسكهم بالنرجسية هو تعزيز للذات، حيث أنهم يرون أن أفكارهم وسلوكياتهم وكلامهم هي التي تميزهم عن غيرهم، وهذا الشعور من التمييز يهدئهم لأنهم يعانون من إحساس غير مستقر للذات.

وأوضح الباحثون أن الناس يرددون مصطلح النرجسية في كل مكان، لكن في الحقيقة، تتم إساءة استخدام المصطلح بشكل كبير حيث يستخدمه الناس لوصف أي شخص يسيء إليهم، وأجمعوا على رفض الاستخدام العام لمصطلح النرجسية، معربين عن القلق من إساءة استخدام المصطلح المقصود به التعبير عن اضطراب سريري خطير، حيث يميل الناس إلى وصف الآخرين بالنرجسية بعد كل انفصال عاطفي، أو نزاع عائلي.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر