آثار التغير المناخي لا يمكن الهروب منها

الثلاثاء 2014/11/25
التغير المناخي يهلك المحاصيل الزراعية

أوسلو – قال البنك الدولي إن بعض الآثار المستقبلية للتغير المناخي، مثل ارتفاع درجات الحرارة ومنسوب سطح البحر، باتت أمورا لا مفر منها، حتى إذا بادرت الحكومات إلى خفض مستويات الانبعاثات الغازية الناجمة عن ظاهرة الاحتباس الحراري.

وأكد جيم يونج كيم، رئيس البنك الدولي، أن الانبعاثات السابقة والمتوقعة من محطات الطاقة والمصانع والسيارات وضعت الكرة الأرضية في طريق يفضي بحلول عام 2050 إلى متوسط زيادة في درجات الحرارة بنحو 1.5 درجة مئوية فوق مستوى عصر ما قبل الثورة الصناعية.

وأضاف تعليقا على صدور تقرير بعنوان “خفض الحرارة ومواجهة المناخ العادي الجديد”، أن “النتائج مفزعة” وأن متوسط درجات الحرارة ارتفع بالفعل بواقع 0.8 درجة تقريبا منذ الثورة الصناعية.

وكتب كيم في التقرير، إن “التغيّرات المناخية الجوهرية والطقس المتطرف يؤثر بالفعل على ملايين البشر حول العالم، ما يهلك المحاصيل والسواحل ويعرض الأمن المائي للخطر”.

وقال التقرير إنه لا يزال بالإمكان تجنب أسوأ الآثار من خلال الحد من الانبعاثات الغازية الناجمة عن الاحتباس الحراري.

10