آخر دور السينما في جنين تغلق أبوابها

الجمعة 2016/12/02
"سينما جنين" وهي آخر دور السينما في المدينة

جنين (فلسطين) – أغلقت إحدى أشهر دور السينما في الأراضي الفلسطينية أبوابها الأربعاء، في جنين بعد ست سنوات على إعادة فتح أبوابها بدعم من نجوم عالميين، وهو ما أعلنه القيمون عليها.

وقد عجزت “سينما جنين” وهي آخر دور السينما في المدينة، في السنوات الأخيرة عن جذب الرواد. وقال ماركوس فيتير أحد الذين ساهموا في إحياء الصالة العام 2010، إنها ستهدم لإقامة مركز تجاري مكانها. وأضاف فيتير وهو مخرج ألماني “إنها لحظة حزينة ومخيبة للآمال”، مشيرا إلى أن ورثة أصحاب الصالة باعوها بحوالي 1.7 مليون يورو.

وبنيت “سينما جنين” العام 1957 وكانت من أهم دور السينما في الضفة الغربية، إلا أنها أغلقت أبوابها خلال الانتفاضة الأولى التي امتدت من 1987 إلى 1993.

وأعادت الدار فتح أبوابها العام 2010 بفضل جهود ماركوس فيتير خصوصا.

وساهم روجر ووترز من فرقة “بينك فلويد” والناشط في سبيل القضية الفلسطينية منذ فترة طويلة، بمبلغ مئة ألف يورو لتمويل نظام صوت جديد للدار التي تتسع لـ335 شخصا. وحضرت الافتتاح الممثلة بيانكا جاغر الزوجة السابقة لقائد فرقة “رولينغ ستونز” ميك جاغر.

وباتت دور السينما قليلة جدا في الضفة الغربية، أما في قطاع غزة التي تسيطر عليها حركة حماس فقد اختفت كلها.

24