آلاف الآفغان يتظاهرون احتجاجا على "تزوير" انتخابات الرئاسة

الجمعة 2014/06/27
شارك عبد الله وبعض حلفائه البارزين في الاحتجاجات للمرة الأولى

كابول - خرج آلاف المتظاهرين في مسيرة بشوارع العاصمة الأفغانية كابول الجمعة للاحتجاج على ما وصفوه بتزوير جولة الاعادة في انتخابات الرئاسة الأفغانية التي أجريت يوم 14 يونيو الجاري.

واحتشد المتظاهرون ومعظمهم من الطاجيك الذين كانوا يدعمون المرشح عبد الله عبد الله في وسط المدينة بالقرب من القصر الرئاسي.

وقال ميرزا جان وهو رجل مسن من إقليم بانجشير "لقد أبلغنا بالأمس أنه ستكون هناك مظاهرة احتجاج على تزوير الانتخابات، ولقد جئنا إلى كابول في الصباح الباكر للانضمام إلى أشقائنا ".

وشارك عبد الله وبعض حلفائه البارزين في الاحتجاجات للمرة الأولى ، ولكنهم لم يوجهوا كلمة للمتظاهرين.وقال متظاهر آخر يدعى محراب خان "هناك حوالي عشرة آلاف شخص اليوم". وذكرت الشرطة في كابول أنها عززت استعداداتها تحسبا لحدوث أعمال عنف خلال المظاهرات.

وخاض عبد الله عبد الله وهو وزير خارجية سابق في حكومة الرئيس المنتهية ولايته حميد كرزاي جولة الاعادة في الانتخابات أمام أشرف غاني أحمد زاي وزير المالية السابق في حكومة كرزاي.

ومن المقرر إعلان النتائج المبدئية للانتخابات يوم 2 يوليو المقبل على أن تعلن النتيجة النهائية في 22 يوليو. وتشير تقارير غير مؤكدة إلى أن غاني قد فاز بنسبة 59 بالمئة من عدد الأصوات.

1