آلاف الإسبان يخوضون معركة بـ145 طنا من الطماطم

المهرجان بدأ بإطلاق ألعاب نارية قبل أن تصل ست شاحنات مُحملة بالطماطم للشارع الرئيسي في بيونول لتمد المحتفلين بالذخيرة الحمراء اللازمة للحرب التي يستمتعون بها.
الخميس 2018/08/30
ساعة من حرب الطماطم

فالنسيا (إسبانيا) - ألقى آلاف المحتفلين نحو 145 طنا من الطماطم (البندورة) على بعضهم البعض أثناء احتفالهم بمهرجان التراشق بالطماطم السنوي أو كما يعرف بحرب الطماطم في بلدة بيونول التي تقع على بعد 38 كيلومترا غربي مقاطعة فالنسيا في إسبانيا.

ويبدأ المهرجان كل آخر أربعاء من شهر أغسطس بإطلاق ألعاب نارية إلى أن تصل ست شاحنات مُحملة بالطماطم للشارع الرئيسي في بيونول لتمد المحتفلين بالذخيرة الحمراء اللازمة للحرب التي يستمتعون بها وتمتدّ ساعةً. ونشأت حرب الطماطم بشكل عفوي بين القرويين منذ عام 1945.

وجرى حظر هذه الحرب الطريفة لفترة خلال الخمسينات لكنها اكتسبت شعبية واسعة منذ عودتها لتنال شهرة عالمية.

وفي ذروة المهرجان جذبت حرب الطماطم ما يقرب من 45 ألف شخص، غير أنها أصبحت الآن حدثا مغلقا يُنظم في 22 ألف مكان، منها خمسة آلاف مكان للسكان المحليين.

24