آلاف الطلاب البريطانيين يعملون في البغاء

الأحد 2015/03/29
غالبية الطلبة يكتمون عملهم في الدعارة درءا للفضيحة

لندن – كشفت دراسة صادمة عن أن عشرات الآلاف من الطلبة الجامعيين في المملكة المتحدة يعملون في البغاء لتسديد ديونهم ودفع تكاليف معيشتهم.

وطبقا لبحث قامت به جامعة “سوانسي” البريطانية فإن 20 بالمئة من الطلبة والطالبات في الجامعات البريطانية يعلمون في هذا المجال أثناء الدراسة.

وكشف تقرير عن مشروع عمل الطلاب في الجنس أن الرجال أكثر عرضة للعمل في هذه الصناعة من النساء، ويتراوح هذا العمل من الدعارة إلى العمل على مواقع الإنترنت.

ودعا الباحثون في الجامعات لبذل المزيد من الجهد لدعم المتورطين، والذين يمكن أن يصل عددهم إلى عشرات الآلاف من الطلاب في المملكة المتحدة.

وقال الدكتور تريسي ساغار، الذي قاد الدراسة “لدينا الآن دليل قاطع أن الطلاب يشاركون بالعمل في صناعة الجنس في جميع أنحاء المملكة المتحدة”.

وأشار إلى أن غالبيتهم يكتمون هذا العمل بسبب وصمة العار التي قد تلحق بهم، والخوف من عواقب ذلك على حياتهم.

24