"آيفون 5 أس" بمواصفات جديدة

الأحد 2013/09/01
كاميرا بدقة 12 ميغابيكسال

تحاول شركة أبل أن تعود إلى عالم الهواتف الذكية بشكل مختلف عن هاتف آيفون 5،ويتوقع أن يحمل هاتف آيفون 5 أس، إضافات من شأنها أن تدفع المقبلين على عشاق الهواتف إلى الآيفون الجديد ومن هذه الإضافات:

قارئ للبصمات

يتوفر هاتف آيفون 5 أس على قارئ البصمات لغرض إمكانية قفل الهاتف من خلال بصمات المستخدم وبالتالي توفير حماية أكبر.

وسيتم إدراجه ضمن زر القائمة الرئيسية مع إعادة تصميم هذا الزر ليكون بشكل محدب ومنتفخ قليلا ليوفر للمستخدم عدة وظائف كنقله إلى قائمة التطبيقات أو الرجوع إلى الواجهة الرئيسية وغيرها من الوظائف الأخرى.

معالج الجديد

ويحمل هاتف الآيفون 5 أس معالجا جديدا منتجا من شركة سامسونغ والذي سيحمل إسم A7. ويعتبر هذا المعالج الذي يأتي بتقنية 32 نانومتر إصدارا محدثا عن المعالجات الحالية A6 والذي تستخدمه أبل في هاتف آيفون 5.

وسيحمل الهاتف الجديد أربعة أنوية وبتردد 1.5 غيغا هرتز مع معالج رسوميات، إضافة إلى حجم ذاكرته العشوائية والذي يصل إلى 1 جيغا بايت.

كاميرا وفلاش LED


أكدت التقارير إلى أن أبل ستنافس بهاتفها الجديد والذي يتوقع أن يحمل كاميرا بدقة 12 ميغابكسل داعمة لوضع التصوير بالمدى الديناميكي، وتسمح بتسجيل الفيديو البطيء بمعدل 120 إطارا في الثانية، إضافة إلى وجود فلاش LED مزدوج يتيح إمكانية إضاءة أفضل وفتحة العدسة التي تصل إلى F/2.0.

سعة التخزين

تأتي هواتف الآيفون الحالية بثلاثة إصدارات مختلفة من ناحية سعة التخزين وهي 16 و32 و64 جيغابايت، لكن الجيل الجديد من هذه الهواتف يتوقع له أن يتم فيه إضافة خيار سعة تخزين أكبر تصل إلى 128 جيغابايت. وقد لا يكون من المستغرب أن نرى هاتف آيفون 5 أس بهذا الحجم من إمكانية التخزين كون أن شركة أبل لديها السبق في هذا الخصوص، إذ وفرت فعلا 128 جيغابايت كمساحة تخزين في الجيل الرابع من أجهزة الآيباد.


تقنية NFC


من أهم التغييرات التقنية التي يتوقع أن يتضمنها هاتف آيفون 5 أس هي تقنية الاتصال قريبة المدى (NFC)، التي تعتبر بمثابة نظام اتصال متطور يتيح إمكانية توصيل الهواتف الداعمة لهذه التقنية فيما بينها، إضافة إلى أخذها بعين الاعتبار كتقنية مستقبلية يجري استعمالها في عدة مجالات من بينها المدفوعات غير النقدية وإمكانية استخدام الهاتف لدفع ثمن المشتريات.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه التقنية تدعمها حاليا العديد من الهواتف الذكية التي تشتغل بنظام أندرويد ومن بينها طبعا أجهزة سامسونغ، وهو ما من شأنه أن يجعلنا نؤمن بإمكانية رؤيتها في الآيفون 5 أس.

ويسود الاعتقاد إلى أن أبل لن تغير من سياستها التسعيرية الخاصة بمنتجاتها الجديدة وإن كان الكلام هنا يتضمن أيضا الحديث عن هاتف آيفون منخفض التكاليف الذي قيل إن الشركة تعمل عليه بالفعل.

كما من المرجح جدا أن يأتي سعر هاتف آيفون 5 أس في الولايات المتحدة بحدود 650 دولارا من خلال نظام التعاقد، أو بسعر 199 دولارا عبر نظام الدفع والاشتراك لمدة عامين. إضافة إلى أنه من المتوقع الإفراج عن الهاتف في الولايات المتحدة في أواخر شهر سبتمبر/ أيلول الحالي، على أن يتاح بعد ذلك في الأسواق العالمية في شهر أكتوبر/ تشرين الأول القادم.

18