أبطال "فورمولا 1" يرفعون شعار التحدي في سباق أستراليا

الجمعة 2014/03/14
هاميلتون يثق في قدرة سيارته على قيادته إلى اللقب

نيقوسيا - لم يعد يفصل عشاق سباقات "فورمولا 1" سوى ساعات معدودة على انطلاق موسم 2014 الذي يلفه الغموض من ناحية المنافسة، بسبب التعديلات التي أدخلت على السيارات، فيما يبدو فريق “مرسيدس اي ام جي” مرشحا لفرض تفوقه في السباقات الأولى استنادا إلى أداء سيارته الجديدة "اف 1 دبليو 05" خلال التجارب الشتوية في خيريز الأسبانية والبحرين.

وسيكون موسم 2014 مختلفا تماما عن المواسم السابقة، إذ هناك ثورة جديدة في رياضة الفئة الأولى وأبرز معالمها المحرك الذي أصبح سعة .61 ليتر من 6 اسطوانات مع شاحن هوائي “توربو” الذي سيعود إلى حلبات الفئة الأولى للمرة الأولى منذ 1988، عوضا عن محرك .42 ليتر من 8 اسطوانات.

وهناك أيضا تعديلات أخرى عديدة ميكانيكية أدخلت على سيارات 2014، وهو ما سيخلط الأوراق على الأقل في بداية الموسم بعد الهيمنة المطلقة التي فرضها بطل العالم في الأعوام الأربعة الأخيرة سائق “ريد بول-رينو” الألماني سيباستيان فيتل على مجريات الموسم الماضي، حيث خرج فائزا من السباقات التسع الأخيرة، منهيا الموسم بتقاسمه للرقم القياسي من حيث عدد الانتصارات في موسم واحد (13) مع مواطنه الأسطورة ميكايل شوماخر، الذي يصارع حاليا الموت على فراش مستشفى غرونوبل في فرنسا.

ولا يبدو فيتل وزميله الجديد الأسترالي دانيال ريكياردو، القادم من تورو روسو خلفا لمواطنه مارك ويبر وصيف بطل الموسم الماضي الذي ترك عالم الفئة الأولى، جاهزين لانطلاق الموسم حسب ما أظهرته التجارب الشتوية، حيث عانت سيارة ريد بول الجديدة "ار بي 10" مع محرك رينو اينرجي اف-2014، وهذا ما تطرق إليه بطل العالم بقوله: “لم نتمكن من التواجد على الحلبة بالقدر الذي كنا نأمله، وبالتالي أمامنا الكثير من العمل وجب القيام به في ملبورن، لكن من الجيّد أن نصل إلى السباق الأول”.

أما زميله الجديد ريكياردو فأعرب عن سعادته وحماسه للتواجد على خط انطلاق الموسم الجديد لكنه كان واضحا في موقفه حيال زميله الجديد، إذ أكد على أنه لن يكتفي بلعب دور السائق المساند في ريد بول-رينو، بل أنه سيقاتل ليكون في المقدمة.

البريطاني لويس هاميلتون يبدو مستعدا للاستفادة من وضع ريد بول، من أجل محاولة الفوز بلقبه العالمي الثاني

ويبدو هاميلتون مستعدا للاستفادة من وضع ريد بول من أجل محاولة الفوز بلقبه العالمي الثاني، وقد أعرب السائق البريطاني عن ثقته في قدرة السيارة الجديدة لمرسيدس "اف دبليو 05" على قيادته إلى اللقب.

واستند هاميلتون، الذي يخوض موسمه الثاني مع مرسيدس بعد أن انتقل إليه من ماكلارين، بتفاؤله إلى التجارب الناجحة التي خاضها الفريق الألماني، وقد أشار إلى أنه يتطلع بشوق كبير إلى انطلاق الموسم الجديد.

وفي المقابل، كان السائق الثاني في مرسيدس الألماني نيكو روزبرغ، أكثر تحفظا من زميله البريطاني بخصوص ما يتوقعه في بداية الموسم، لكنه لا يخفي واقع أن مرسيدس في وضع جيّد عشية انطلاق البطولة.

وستتجدد العلاقة بين “سكوديريا” و”ايس مان” (الرجل الجليدي)، بعد أن عملا معا بين 2007 و2009 قبل أن يقرر الفريق الإيطالي التعاقد مع ألونسو، وهو ما دفع رايكونن إلى الرحيل عن سباقات الفئة والمشاركة في الراليات قبل أن يعود إلى الحلبة مجددا في 2012 خلف مقود "لوتوس".

22