أبل تقدم جيلا جديدا من آي ماك برو

الخميس 2017/06/08
تكنولوجيا جديدة

كوبرتينو (الولايات المتحدة) - أطلقت شركة الإلكترونيات الأميركية العملاقة أبل المؤتمر السنوي لمطوريها الذي يستمر ثلاثة أيام، بالكشف عن جيل جديد من جهاز الكمبيوتر المكتبي “آي.ماك.برو”.

وعمد عملاق الإلكترونيات إلى تحديث خط إنتاج الكمبيوترات، فيما يعتبر مفاجأة حيث كان آخر تحديث لخط كمبيوترات أي.ماك قد تم في خريف عام 2015.

وبحسب أبل، فإن الكمبيوتر الجديد أي.ماك برو يعتبر وحشا عندما يتعلق الأمر بالرسوميات كما يعتبر أقوى ماك على الإطلاق.

ومن المقرر بدء بيع الكمبيوتر الجديد آي.ماك.بروبوصة في شهر ديسمبر القادم بسعر يبدأ من خمسة آلاف دولار.

ويحتوي الجهاز الجديد على شاشة مقاس 27 بوصة بقوة 5 كيلوبيكسل ويعمل بـ18 معالجا من طراز زيون، مع معالج رسوم بقوة 22 تيرافلوبس، بحسب الشركة.

كما يحتوي الكمبيوتر المكتبي الجديد على رقائق ذاكرة من نوع في.رام سعة 18 غيغابايت وقرص صلب لتخزين البيانات بسعة 4 تيرابايت. ويمكن زيادة مساحة الذاكرة في الجهاز إلى 128 جيجابايت.

وقال جون تيرنوس نائب رئيس أبل لهندسة المعدات “يسعدنا أن نقدم للمطورين والزبائن نظرة سريعة على آي ماك برو. وسيكون هذا أسرع وأقوى جهاز ماك على الإطلاق، وهو ما ينقل فئة كمبيوتر محطة العمل إلى فئة آي ماك لأول مرة”.

وأضاف “لقد أعدنا تصميم النظام بأكمله وصممنا بنية حرارية جديدة لنتمكن من جمع أداء مدهش في تصميم آي.ماك الراقي والهادئ والمحبب للزبائن، وهذا الجيل الجديد من الكمبيوترات خطوة ضخمة للأمام بالنسبة إلينا ولن تجد له مثيلا”.

وحافظ الكمبيوتر الجديد بشكل كبير على تصميمه السابق دون تغيير، إلا أن التحديث الذي طال العتاد كان كبيرا، حيث يتميز حاسب آي.ماك برو بهيكل رمادي يجمع بين الأداء المذهل لتعديل الغرافيك المتقدم وإنشاء محتوى الواقع الافتراضي وتصوير ثلاثي الأبعاد أسرع.

10