أبوريدة: قادرون على مواصلة التحديات

السبت 2017/02/04
أبوريدة: الفريق قادر على رسم البسمة على وجوه المصريين

فرانسفيل (الغابون) – عبر هاني أبوريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، عن ثقته في أن منتخب مصر سيكلل مشاركته في كأس الأمم الأفريقية في الغابون “بنهاية سعيدة”.

وتطمح مصر إلى تعزيز رقمها القياسي ونيل اللقب الثامن، عندما تواجه الكاميرون في المباراة النهائية. وقال أبوريدة “أنا واثق من أن الفريق قادر على رسم البسمة على وجوه المصريين والوصول إلى نهاية سعيدة في البطولة”.

وأضاف “مر اللاعبون بظروف صعبة خلال النهائيات وأثبتوا قدرتهم على اجتياز العقبات بداية من سوء أرضية الملاعب مرورا بارتفاع نسبة الرطوبة ووصولا إلى الإصابات التي لحقت بأكثر من خمسة لاعبين أساسيين”. وابتلي بالإصابات خلال البطولة الحارسان أحمد الشناوي وشريف إكرامي والظهير محمد عبدالشافي ولاعب الوسط محمد النني وثنائي الهجوم مروان محسن وأحمد حسن كوكا.

وتابع أبوريدة “أثق في قدرتنا على مواصلة التحديات وتحقيق حلم المصريين باسترداد اللقب”. وبعد تتويج مصر باللقب ثلاث مرات متتالية بين 2006 و2010، غابت عن النهائيات في ثلاث نسخ متتالية قبل أن تستعيد التألق في الغابون.

وأكد بعض المدربين وخبراء الكرة المصرية قدرة المنتخب المصري على الفوز بكأس الأمم الأفريقية 2017. وأكد علاء عبدالعال، المدير الفني السابق لناديي إنبي والشرقية، أن الحماس والإرادة والرغبة في تحقيق اللقب ستدفع لاعبي المنتخب المصري إلى التغلب على حالة الإرهاق والإجهاد التي ظهرت عليهم بوضوح أمام بوركينا فاسو في الدور قبل النهائي.

وأشار عبدالعال إلى أن لاعبي مصر اكتسبوا خبرة المباريات الأفريقية بعد أن خاضوا خمس مباريات في البطولة حتى الآن، متوقعا أن يتوج أحفاد الفراعنة باللقب في النهاية.

وتوقع أشرف قاسم المدير الفني لنادي الداخلية أن يعود منتخب مصر إلى القاهرة حاملا معه كأس أمم أفريقيا، مشيرا إلى أن الظروف التي سبقت تلك البطولة تتشابه مع بطولة 1998 في بوركينا فاسو والتي انتزع الفراعنة لقبها. وقال قاسم “أعتقد أن اللاعبين وجهازهم الفني بقيادة هيكتور كوبر بات يتملكهم الإحساس بأن اللقب سيكون من نصيبهم، وننتظر منهم الاجتهاد والإصرار في الملعب حتى يتحقق الحلم”.

ويرى حسن شحاتة المدير الفني لنادي بتروجيت أن فرصة الفراعنة كبيرة في نيل “النجمة الأفريقية الثامنة”. وقال شحاتة إن وجود أكثر من لاعب يجيد اللعب في أكثر من مركز يسهل من مهمة هيكتور كوبر في التغلب على الغيابات والإصابات التي يعاني منها المنتخب.

22