أبوظبي الإسلامي يطلق شهادات استثمار عالمية جديدة

الاثنين 2014/09/15
الشهادات الاستثمارية توفر حماية لرأس المال بنسبة 100 بالمئة

أبوظبي - أطلق مصرف أبوظبي الإسلامي – مجموعة الخدمات المالية الإسلامية – شهادات استثمار جديدة برأس مال محمي بنسبة 100 بالمئة تتيح لعملائه الاستثمار في أسهم شركات عالمية متوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية والتي تتبع مؤشر "داو جونز للسوق المالية الإسلامية تايتنز 100".

ويأتي إطلاق شهادات الاستثمار الجديدة كجزء من التزام مصرف أبوظبي الإسلامي الدائم بتوسيع عروضه من منتجات إدارة الثروات بهدف إتاحة الفرصة للمستثمرين في المنطقة لتنويع محافظهم الاستثمارية.

وقد حقق مؤشر "داو جونز للسوق المالية الإسلامية تايتنز 100" الذي يضم أكبر 100 سهم من أسهم الشركات العالمية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية عائدا سنويا بنسبة 6.01 بالمئة في المتوسط خلال السنوات العشر الماضية.

وتخضع الأسهم التي تتبع لمؤشر رقابة هيئة شرعية مستقلة للتأكد من كونها تلبي معايير الاستثمار الإسلامي بما في ذلك التزام الشركات بالمعايير الأخلاقية في ممارسة أعمالها إضافة إلى حجم تمويلاتها التقليدية.

ومن أكبر القطاعات وزنا ضمن المؤشر حاليا قطاع التكنولوجيا بنسبة 26 بالمئة تليه الرعاية الصحية نسبة 25 بالمئة.

بجانب قطاعات أخرى تشمل النفط والغاز والسلع الاستهلاكية والقطاع الصناعي.

وتستحوذ الشركات المدرجة في السوق الأميركية من حيث التوزيع الجغرافي على 67 بالمئة من إجمالي وزن المؤشر كما يضم شركات مدرجة في أسواق المملكة المتحدة وألمانيا واليابان وكوريا الجنوبية.

وتوفر الشهادات الاستثمارية الجديدة من مصرف أبوظبي الإسلامي حماية لرأس المال بنسبة 100 بالمئة عند الاستحقاق لتقليل المخاطر إلى أدنى حد ممكن فيما تم فتح باب الاكتتاب بهذه الشهادات أمام المستثمرين بحد أدنى يبلغ 30 ألف دولار أميركي وحتى تاريخ 24 من شهر سبتمبر 2014. وحظيت إصدارات مصرف أبوظبي الإسلامي السابقة للشهادات الاستثمارية بإقبال كبير من العديد من المستثمرين نظرا لكونها توفر عوائد جيدة مقابل مخاطر منخفضة.

10