أبوظبي تحوز على صفقة للاستثمار في شبكة تابعة لتليكوم إيطاليا

 500 مليون يورو قيمة الصفقة التي ستحصل بموجبها أبوظبي على حصة بنحو 10.3 في المئة من الشركة.
الثلاثاء 2020/12/15
فرصة استثمارية واعدة

منحت الحكومة الإيطالية أكبر صندوق سيادي في إمارة أبوظبي تأشيرة الاستثمار في شبكة تابعة لشركة الاتصالات تليكوم إيطاليا ما يعزز زخم الصفقات ذات العوائد المستدامة في ظل اقتناص فرص مشاريع تدعم تدفق الإيرادات.

روما – حصل أكبرصندوق سيادي في إمارة أبوظبي على الضوء الأخضر للاستثمار في شبكة تابعة لشركة الاتصالات تليكوم إيطاليا في إطار استراتيجية شاملة، لترسيخ دعائم الاقتصاد على أسس مستدامة وتعزيز العوائد المالية من بوابة تحفيز القطاعات الأكثر ربحية.
وقالت ثلاثة مصادر مطلعة لرويترز الاثنين إن “الحكومة الإيطالية منحت أكبر صندوق سيادي في إمارة أبوظبي ضوءا أخضر مشروطا للاستثمار في شبكة تابعة لشركة الاتصالات تليكوم إيطاليا”.
وقال مصدر رابع إن البيع المزمع سيعطي أبوظبي حصة غير مباشرة بـ10.3 في المئة من الشبكة في صفقة قيمتها نحو 500 مليون يورو (608 مليون دولار.)
وتتمتع الحكومة الإيطالية بسلطة منع العروض غير المرغوب فيها في قطاعات تعتبر ذات أهمية استراتيجية مثل الاتصالات والبنوك والصحة.
ووافقت تليكوم إيطاليا في أغسطس على أن تبيع إلى كي.كي.آر الأميركية للاستثمار حصة 37.5 في المئة في شركة حديثة التأسيس هي فايبركوب، التي ضمت إليها شبكة للربط بين الكبائن الموجودة في الشوارع والمنازل.
ومنحت روما الضوء الأخضر لهذا الاستحواذ في نوفمبر.
وبعد الموافقة الأولى، أبلغت كي.كي.آر الحكومة بنيتها بيع ما يصل إلى 30 في المئة من الوحدة التي ستمتلك تلك الحصة إلى شركة إنفينيتي إنفستمنتس التابعة لجهاز أبوظبي للاستثمار.
وقالت المصادر التي طلبت عدم نشر أسمائها لحساسية الأمر إن مجلس الوزراء وافق على الاتفاق بشروط في العاشر من ديسمبر. ولم تتضح تلك الشروط حتى الآن.
وأحجم مكتب رئيس الوزراء الإيطالي وجهاز أبوظبي للاستثمار وكي.كي.آر عن التعقيب.
وترحب روما عادة بالاستثمارات الأجنبية لكنها تطلب ضمانات بأن المستثمرين سيلتزمون بما فيه المصلحة الوطنية للبلاد. وتتمتع الحكومة بسلطات تدقيق خاصة تمكنها من منع العروض غير المرغوب فيها في قطاعات تعتبر ذات أهمية إستراتيجية.

أسواق مال جذابة
أسواق مال جذابة

ووافقت تليكوم إيطاليا في أغسطس على أن تبيع إلى “كي.كي.آر” حصة 37.5 في المئة في شركة حديثة التأسيس هي فايبركوب، التي ضمت إليها شبكة للربط بين الكبائن الموجودة في الشوارع والمنازل.
وسبق وأعلنت وزارة الصناعة الإيطالية أن هيئة فنية معنية بالتدقيق في الاستثمارات الأجنبية والأصول الاستراتيجية للبلاد تعتزم الاستماع إلى آراء تليكوم إيطاليا بخصوص الأمر في أوائل ديسمبر.
وترغب الحكومة في أن تدمج تليكوم إيطاليا شبكتها للخطوط الأرضية، التي تمتد من مراكز التحويل إلى المنازل، مع منافستها أوبن فايبر.
يذكر أن اللجوء إلى الاستثمار المشترك ممارسة عادية تستخدمها الصناديق للحد من المخاطر.
ويستهدف الصندوق الاستثمار، في مجالات إدارة الأصول والتمويل المتخصص والبنية التحتية المالية ومن المتوقع أن يكون للمستثمرين حضور فعلي في سوق أبوظبي المالي.
وساهمت السياسات الاقتصادية والمالية المعمول بها منذ عام 2015، من قبل الحكومة الاتحادية في مواجهة الضغوط الاقتصادية العالمية ومكنتها من الحفاظ على استقرارها المالي والنقدي وتعزيز مستويات النمو.
ويقول محللون إن من شأن ذلك أن يخدم هدف الحكومة المتمثل في تحفيز النمو الاقتصادي المتنوع والقائم على المعرفة.

10