أبوظبي تضع مخططا جديدا للإسكان المستدام

الثلاثاء 2016/08/16
الخرائط تحدد المناطق المشبعة من ناحية الخدمات

أبوظبي - أعلنت هيئة أبوظبي للإسكان، أنها بدأت العمل مع الجهات الحكومية المعنية لتفعيل برنامج “مخطط الإسكان المستدام” الذي يدعم خطط توزيع المرافق المجتمعية المستقبلية بحسب احتياجات المناطق وكثافتها السكانية لتسهيل جدولة القروض ومنح الأراضي فيها.

وتأتي هذه الخطوة ضمن منهجية الهيئة التي تهدف إلى بناء مجتمعات سكنية متكاملة الخدمات في المدن الجديدة بإمارة أبوظبي.

وتتمحور آلية عمل البرنامج على اختيار الحوض وتحديد المدة المطلوبة للدراسة سواء كانت بتاريخ اليوم أو بعد سنة أو سنتين أو اعتبار أن الأراضي السكنية كاملة الكثافة السكانية وتعتبر جميعها مبنية.

ويعمل البرنامج على إظهار بيانات توضح مجموع الأراضي والكثافة السكانية المتوقعة وحالة التخصيص والبناء وعدد القروض التي تمت الموافقة عليها أو تحت الإجراء أو التي لم يتم طلب القروض عليها.

ويركز برنامج “مخطط الإسكان المستدام” على تنمية المجتمعات السكنية ويعرض المواقع والقدرات الاستيعابية مع المعلومات السكانية الحالية والمتوقعة على شكل خرائط وتحديدا للمناطق المشبعة من ناحية الخدمات.

وقال علي خليفة القمزي، المدير التنفيذي بقطاع التخطيط والمشاريع في هيئة أبوظبي للإسكان، إن الهيئة تحرص على توفير مجمعات سكنية متكاملة تتوفر فيها كل سبل العيش الكريم للمواطنين وتؤمن لهم كل متطلبات الحياة الهانئة، بحيث يتوفر لهم كل ما يحتاجونه في حياتهم اليومية بالقرب من مكان إقامتهم.

وأضاف أن استراتيجية الهيئة تتماشى مع خطة أبوظبي في قطاع التنمية الاجتماعية، إذ تركز على تحقيق تنمية اجتماعية تضمن حياة كريمة لأفراد المجتمع من خلال توفير المسكن الملائم بما يحقق مستوى عاليا من رضا المواطنين عن خدمات الإسكان وتطوير مجتمعات مترابطة ومتنوعة ومستدامة.

كما يهدف إلى تحديد المناطق غير المخدومة من ناحية مباني الخدمات المجتمعية ونوعها ليتم بعد ذلك وضعها على قائمة الأولويات لتوفير الخدمات اللازمة لها.

10