أبوظبي تقود التحول للمستقبل الرقمي

العاصمة الإماراتية تحتضن النسخة الأولى لقمة المستقبل الرقمي تحت شعار "تمكين حكومات المستقبل".
الاثنين 2019/12/09
نحو الريادة في مجال الذكاء الاصطناعي

أبوظبي - أكد عمر بن سلطان العلماء وزير الدولة للذكاء الاصطناعي الإماراتي أن الإمارات ستكون قائدة ورائدة في مجال الذكاء الاصطناعي، ويجب أن يتم تقديم الدعم للمواهب الوطنية.

واستعرض بن سلطان العلماء في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية في قمة “المستقبل الرقمي 2019” أبرز ملامح تجربة الإمارات في مجال تبنّي تقنيات الذكاء الاصطناعي.

وتحتضن العاصمة الإماراتية أبوظبي على مدى يومين النسخة الأولى لقمة المستقبل الرقمي تحت شعار “تمكين حكومات المستقبل”، بهدف تبادل المعارف واستكشاف طُرق التعاون المتبادل في قطاع التحول الرقمي.

ويشارك 1500 من كبار المسؤولين وصنّاع القرار وأكثر من 70 متحدثاً، بالإضافة إلى مشاركة نحو 33 شركة عالمية، لاستشراف مستقبل التحول الرقمي في القطاعين الحكومي والخاص.

وشهد اليوم الأول للقمة حضورا مكثفا بحضور العديد من الشخصيات البارزة التي مثل هايدن ستافورد، نائب رئيس شركة مايكروسوفت لحلول الأعمال التجارية.

وتحدث ستافورد عن تجربة مايكروسوفت في التحول الرقمي، مؤكداً أن التحول الرقمي رحلة ليس لها حدود ترتكز على دراسة اتجاهات أفكار المستخدمين.

ومن خلال عرض توضيحي، شرح المؤلف جيرد ليونارد أحد مستشرفي عالم الإعلام الرقمي الذي أصدر كتاب “التكنولوجيا في مقابل الإنسانية”؛ الفرص والتحديات التي تنتظر التحول الرقمي في السنوات العشر القادمة، كما سلّط الضوء على تصوره لما سوف تكون عليه حكومة المستقبل.

وتناقش القمة أربع نقاط رئيسية للتحول الرقمي وهي البيانات، الأمن الرقمي، تجربة المتعاملين في الخدمات الحكومية، وأحدث الحلول التقنية المبتكرة، في حين أن فعاليتها ستتناول أربعة مسارات رئيسية تشمل مستقبل البيانات، ومستقبل الأمن الرقمي، مستقبل التكنولوجيا، ومستقبل التجربة الخدمية في القطاع الحكومي.

قمة المستقبل الرقمي ستساهم في إيجاد تعاون مباشر بين القطاع الأكاديمي والمواهب الشابة والخبراء الدوليين

من جهتها أوضحت الدكتورة روضة السعدي مدير عام هيئة أبوظبي الرقمية أن العاصمة أبوظبي تستضيف منتدى رقميا مميزا يوفر منصة عالمية تجمع قادة الفكر في المجال الرقمي وصناع القرار والضيوف رفيعي المستوى من القطاعين العام والخاص لتبادل الأفكار والرؤى معهم.

وقالت السعدي إن العاصمة أبوظبي تلعب دوراً مهماً وفعّالاً في التحول للمستقبل الرقمي.

وأضافت “ستتاح لجميع المشاركين فرصة الدخول في مناقشات هامة وتبادل التجارب والمعارف في إطار مساعينا لتحسين الخدمات الحكومية لحكومة أبوظبي والمشاركة الفعّالة في تطوير نموذج العمل الحكومي في جميع حكومات العالم”.

وتتضمّن فعاليات اليوم الثاني جلسة نقاشية تضم نخبة من كبار المسؤولين وتركز على تمكين الشباب من الانخراط في نقاشات مع القادة والخبراء حول المعرفة الرقمية وتطوير القدرات التنافسية في مجال استخدام التكنولوجيا، فضلا عن التعرّف على أبرز تطوّرات مستقبل قطاع التحوّل الرقمي.

وستسهم هذه القمة في إحداث تعاون مباشر بين القطاع الأكاديمي والمواهب الشابة والخبراء الدوليين.

ويقام على هامش القمة معرض تكنولوجي يضم أكثر من 33 من كبار الشركات العالمية في مجال التقنية والتي تعرض أحدث الحلول المبتكرة التي تساعد الهيئات والشركات في دعم جهود التحوّل الرقمي.

18