أبو أنس الليبي يطلب حذف أقواله مع المحققين

الجمعة 2014/10/17
أبو أنس الليبي زعم أنه طلب محاميا أثناء وجوده على متن الطائرة

واشنطن - طلب الليبي نزيه الرقيعي، المشتبه في انتمائه إلى تنظيم القاعدة من قاضي أميركي، حذف أقواله مع المحققين لأنه شعر حينها أنه مضطر إلى الكلام.

ويواجه الرقيعي الذي يعرف باسم أبو أنس الليبي (50 عاما) اتهامات مرتبطة بتفجيرين استهدفا السفارتين الأميركيتين في كينيا وتنزانيا عام 1998 أسفرا عن مقتل 224 شخصا.

وقدم الليبي طلبه خلال جلسة إجرائية عقدت يوم الأربعاء في نيويورك للبت فيما إذا كانت الأقوال التي أدلى بها وهو على متن طائرة تابعة لسلاح الجو الأميركي، يمكن أن تستخدم ضده في المحكمة.

وكان الليبي قد أدلى بهذه الأقوال في أكتوبر الماضي أمام ضابط من مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي “إف.بي.آي” والمحقق بمكتب المدعي الأميركي في مانهاتن بريت بهارارا بعد أيام من التحقيقات العسكرية معه على سفينة تابعة للبحرية في مياه الخليج بعد أن اختطفه جنود أميركيون من شوارع العاصمة الليبية طرابلس.

وزعم الليبي خلال الجلسة، أنه طلب محاميا أثناء وجوده على متن الطائرة لكن تم تجاهل طلبه.

2