أبو الغيط: عملية اغتيال صالح تكشف وحشية الحوثيين

الثلاثاء 2017/12/05
دعوة عربية للتخلص من ميليشيات الحوثي

القاهرة- اعتبر الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط الثلاثاء أن مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح "يكشف للجميع الطبيعة الإجرامية والمجردة من كل النوازع الإنسانية لتلك الميلشيات"، في إشارة إلى الحوثيين.

ودعا الى العمل "على تخليص الشعب اليمني من هذا الكابوس الأسود".

وقال أبو الغيط في بيان إن "اغتيال علي عبد الله صالح على يد الميلشيات الحوثية ينذر بانفجار الأوضاع الأمنية في هذا البلد المنكوب، وبتدهور الأوضاع الإنسانية التي تشهد بالفعل تردياً خطيرا"ً.

ودعا أبو الغيط في البيان المجتمع الدولي إلى سرعة التحرك من أجل احتواء التداعيات الخطيرة للأوضاع في اليمن بعد أن رفض الحوثيون "الحلول الوسط التي طُرحت لتسوية النزاع اليمني بصورة تُجنِّب البلاد ويلات الحرب والدمار".

وجاء في البيان أن "الوقت قد حان لكي يدرك المجتمع الدولي، وبخاصة القوى المؤثرة فيه، أن ميلشيات الحوثي منظمة إرهابية تُسيطر على السكان بقوة السلاح".

وفي السياق ذاته، أعربت السعودية عن أملها في أن يتخلص اليمن من "المليشيات الحوثية الطائفية الإرهابية المدعومة من إيران"، في أول تعليق لها على التطورات في اليمن بعد مقتل الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

السعودية تدعو لوضع حد لجرائم الحوثي في اليمن

وجاء في بيان مجلس الوزراء الذي انعقد الثلاثاء في قصر اليمامة في الرياض برئاسة الملك سلمان بن عبدالعزيز أن السعودية تأمل في "أن تسهم انتفاضة أبناء الشعب اليمني ضد المليشيات الحوثية الطائفية الإرهابية المدعومة من إيران، في تخليص اليمن الشقيق من التنكيل والتهديد بالقتل والإقصاء والتفجيرات والاستيلاء على الممتلكات العامة والخاصة".

يذكر أن تدخل التحالف العسكري بقيادة السعودية في النزاع اليمني جاء دعما للرئيس عبد ربه منصور هادي عام 2015 ضد قوات صالح رئيس حزب المؤتمر الشعبي العام والحوثيين.

لكن صالح انقلب على الحوثيين حين مد يده للسعودية السبت مبديا استعداده لفتح "صفحة جديدة" معها. وقُتل الرئيس اليمني السابق على أيدي حلفاء الأمس.

وشدد البيان الذي نُشر على وكالة الأنباء السعودية الرسمية على "حرص المملكة الدائم على استقرار اليمن وعودته إلى محيطه العربي".

وقُتل صالح الاثنين على أيدي الحوثيين الذين تحالف معهم منذ ثلاث سنوات في مواجهة القوات اليمنية الحكومية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية.

وأحكم الحوثيون قبضتهم على العاصمة اليمنية صنعاء خلال الأيام الماضية بعد انهيار حلفهم مع أنصار علي عبدالله صالح واندلاع معارك عنيفة بين الطرفين ومقتل صالح مع عدد من معاونيه وقياديون في الحزب بإطلاق رصاص عليهم من جانب الحوثيين.

ودعا الحوثيون المدعومون من إيران إلى تظاهرة كبيرة في العاصمة بعد ظهر الثلاثاء للاحتفال بما يسمونه "سقوط مؤامرة الغدر والخيانة".

1