أتلتيكو وبرشلونة لمواصلة السباق وقمة نارية في ألمانيا

الجمعة 2013/10/04
أتلتيكو مدريد من أجل مواصلة إنطلاقته الباهرة

نيقوسيا- يبحث كل من أتلتيكو مدريد وبرشلونة عن مواصلة المسيرة بسلام وتحقيق فوز ثامن على التوالي ومتابعة بدايتهما الرائعة في الدوري الأسباني لكرة القدم عندما يلتقي البارسا بلد الوليد غدا السبت وأتلتيكو سلتا فيغو بعد غد الأحد.

ستكون مباراة أتلتيكو صعبة، إذ يواجه سلتا فيغو المتواضع، بعد فوزه المدوي على ريال مدريد في دربي العاصمة 1-0 بهدف من البرازيلي دييغو كوستا المرغوب من المنتخب الأسباني.

لاعبو المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني يمرون بفترة رائعة، فبعد فوزهم على ريال لأول مرة في الدوري منذ 14 عاما، تابعوا تألقهم في دوري الأبطال وتغلبوا على بورتو البرتغالي 2-1.

في المباراة الثانية صحيح أن برشلونة اقتنص 21 نقطة في أول 7 مباريات وحقق أفضل بداية له في الليغا، إلا أنه سيفتقد إلى نجمه الأول وأفضل لاعب في العالم في الأعوام الأربعة الماضية، الأرجنتيني ليونيل ميسي بسبب الإصابته في مواجهة ألميريا الأخيرة.

لكن رجال المدرب الأرجنتيني جيراردو مارتينو يعتقدون أن الحياة يمكن أن تستمر من دون ميسي، في ظل تواجد البرازيلي نيمار وأندريس إينييستا وتشافي، فتخطوا سلتيك الأسكتلندي1-0 في الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري الأبطال، حيث حقق الفريق الكاتالوني فوزه الثاني. كما يسعى حامل اللقب إلى إنهاء مباراته الـ25 على التوالي من دون خسارة على أرضه، أمام خصم ضعيف لم يحقق الفوز سوى مرة واحدة حتى الآن.

أما ريال مدريد، فبعد سقوطه أمام أتلتيكو، عوضه بفوز ساحق على كوبنهاغن الدنماركي 4-0 بثنائيتين للبرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني أنخل دي ماريا. لكن ريال الذي يحل على ليفانتي التاسع، ورغم تحقيقه لـ5 انتصارات من 7 مباريات، إلا أنه يبتعد بفارق 5 نقاط عن ثنائي الصدارة ويحتل المركز الثالث بفارق نقطتين عن فياريال الذي يفتتح المرحلة اليوم الجمعة باستقباله غرناطة. ويمر ليفانتي بمرحلة متوازنة، فبعد خسارته الكارثية أمام برشلونة 7-0 افتتاحا، لم يخسر أي مباراة بعدها.

وفي باقي المباريات، يلعب اليوم الجمعة ملقة مع أوساسونا، والسبت التشي مع إسبانيول، ورايو فايكانو مع ريال سوسييداد، والأحد إشبيلية مع الميريا، وخيتافي مع ريال بيتيس، وأتلتيك بلباو مع فالنسيا.

وفي منافسات الدوري الألماني يسعى باير ليفركوزن إلى إلحاق الخسارة الأولى ببايرن ميونيخ للموسم الثاني على التوالي، عندما يستضيفه غدا السبت في المرحلة الثامنة من الدوري الألماني لكرة القدم. ولطالما شكل ليفركوزن عقدة في الدوري لبايرن في السنوات الأخيرة، وهو آخر من تغلب عليه في المرحلة التاسعة من الموسم الماضي وهي الوحيدة لحامل اللقب. لكن بايرن لم يخسر في 32 مباراة ويتشارك في صدارة الترتيب مع بوروسيا دورتموند وصيفه محليا وأوروبيا.

ويمر الفريقان بمرحلة جيّدة، وستكون مواجهة "باي أرينا" واعدة خصوصا وأن ليفركوزن يبتعد بفارق نقطة وحيدة عن فريقي الصدارة وحقق 6 انتصارات من 7 مباريات معولا على هدافيه شتيفان كيسلينغ وسيدني سام. واستقبل بايرن هدفا وحيدا خارج ملعبه هذا الموسم، فيما سجل ليفركوزن 12 هدفا على أرضه. في المقابل، يحل بوروسيا دورتموند على بوروسيا مونشنغلادباخ السابع والذي فاز بكل مبارياته على أرضه.

ويخوض دورتموند اللقاء منتشيا من فوزه الكبير على مرسيليا الفرنسي 3-0 بفعل تألق هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي والدولي ماركو رويس.

وفي باقي المباريات، يلعب اليوم الجمعة هانوفر مع هرتا برلين، وغدا السبت شالكه مع أوغسبورغ، وشتوتغارت مع فيردر بريمن، وفولسبورغ مع براونشفايغ، وماينتس مع هوفنهايم، والأحد نورمبرغ مع هامبورغ، وفرايبورغ مع اينتراخت فرانكفورت.

23