أجداد الإنسان احتسوا الكحول قبل عشرة ملايين عام

الثلاثاء 2014/12/02
الأسلاف كانوا يخزنون المادة الغذائية ويخمرونها لإنتاج الكحوليات

جاينيسفيل (أميركا)- أظهرت دراسة حديثة أن هناك احتمالا يشر إلى أن أسلاف الإنسان كانوا يتناولون الكحوليات منذ ما لا يقل عن عشرة مليون عام.

وقام الباحثون الذين أجروا هذه الدراسة تحت إشراف عالم الأحياء ماثيو كاريجان من جامعة “سانتا فيه” بمدينة جاينيسفيل في ولاية فلوريدا الأميركية، بعرضها في مجلة “بروسيدنجز” التابعة للأكاديمية الأميركية للعلوم.

ووفقا لهذه الدراسة، فإن قدرة أجسام أسلاف الإنسان على تفكيك الكحوليات كانت بمثابة ميزة كبيرة بالنسبة إليهم، في الوقت الذي كانوا يضطرون خلاله إلى التكيف مع الحياة على الأرض.

وقبل إجراء هذه الدراسة كانت هناك توقعات بين الباحثين بأن الإنسان كان يحتسي الكحول منذ نحو تسعة آلاف عام، حيث بدأ الإنسان في هذا الوقت في تخزين المادة الغذائية والقيام بعمليات التخمير لها على نــحو مقصــود من أجل إنتاج الكــحوليات.

ويقوم فريق البحث الآن بإجراء أبحاث على ما يسمى بإنزيم نازعة الكحول المعروف اختصارا باسم “ايه دي اتش4” والذي يشارك في تفكيك الكحول في الجسم.

ويحاول فريق البحث الآن إعادة التاريخ التطوري لهذا الإنزيم من خلال فحص المادة الوراثية الخــاصة بإجمــالي 28 نوعا مــن الـــثديات على مدى فترة تبــلغ 70 مليــون عــام.

وكانت دراسة أجرتها أكاديمية “سالجرينسكا” بجامعة جوتنبرج في السويد أكدت في وقت سابق أن احتساء الكحول بصورة معتدلة يمكن أن يوفر حماية ضد مرض القلب التاجي، لكن ذلك ينطبق فقط على 15 بالمئة من السكان الذين لديهم نوع معين من الجينات.

24