أجواء التفاؤل تقود تحركات استثمارية واسعة في البورصة المصرية

الجمعة 2014/06/20
بيلتون وهيرميس اللتان تقودان مشاريع استثمار واسعة اصبحتا محور عمليات الاستحواذ

القاهرة- بعد موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر على عرض الشراء الاختياري من رجل الأعمال نجيب ساويرس ومجموعة بلتون المصرية لشراء 20 بالمئة من أسهم المجموعة المالية هيرميس، أعلنت بلتون إنها ستعرض على هيرميس الاستحواذ على شركتها القابضة.

وافقت السلطات المالية مبدئيا على عرض الشراء الاختياري، من تحالف رجل الأعمال نجيب ساويرس ومجموعة بلتون المصرية للحصول على حصة في المجموعة المالية هيرميس أكبر بنك استثمار في الشرق الأوسط مقابل نحو 252 مليون دولار.

وقالت بلتون أن ذلك سيدفعها لعرض أسهمها على هيرميس للاستحواذ عليها وعلى شركة تابعة لها.

ويعني هذا أن بلتون المالية ستعرض بمفردها دون ساويرس على هيرميس الاستحواذ على شركتها القابضة وعلى بلتون فايننشال التابعة لها والمختصة بتكوين وإدارة محافظ الأوراق المالية وصناديق الاستثمار.

وقد وافقت الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر الأربعاء على نشر عرض الشراء الاختياري المقدم من ساويرس ومجموعة بلتون لشراء 20 بالمئة من أسهم هيرميس.

وينشر الإعلان الشراء في الصحف اليوم على أن يتم فتح سوق العمليات الخاصة في البورصة لمدة عشرة أيام عمل لتلقي عروض البيع من المساهمين بدءا من 22 يونيو وحتى الثالث من يوليو.

وتقول بلتون في إعلان الشراء إنها “ستتقدم باقتراح إلى هيرميس الشركة المستهدفة بالعرض يشمل الاستحواذ على شركة بلتون المالية القابضة وشركة بلتون فايننشال لتكوين وإدارة محافظ الأوراق المالية وصناديق الاستثمار المباشر مما سيساهم في نمو قطاع بنوك الاستثمار في مصر.”

وتعتبر بلتون من أكبر المؤسسات المالية في مصر ويتبعها نحو 17 شركة متخصصة في أنشطة الاستثمار وإدارة الأصول والأوراق المالية وتغطية الاكتتابات.

مصر تخطط لإنقاذ شركاتها الخاسرة
القاهرة - راجعت وزارات المالية والتخطيط والتجارة والصناعة والبنك المركزي في مصر بيانات خاصة بشركات القطاع العام والهيئات الاقتصادية الخاسرة تمهيدا لوضع خطط إصلاح مالي لها من قبل مكاتب خبرة مصرية ودولية.

وقال مسؤول بوزارة المالية المصرية أنه سيجري اختيار عدد من مكاتب الخبرة لوضع دراسات مالية وفنية تتيح تعظيم الأصول المالية لتلك الشركات والقطاعات دون التأثير على أسعار الخدمات والسلع التي تقدمها للمواطنين بصورة كبيرة.

وتدرس الحكومة المصرية، منذ مايو الماضي، إعادة هيكلة شاملة لشركات القطاع العام ونقل تبعيتها تحت مظلة صندوق سيادي لرفع كفاءتها واستعادة دورها في التنمية الاقتصادية مع فصل الإدارة عن الملكية تمهيدا لطرحها في البورصة المصرية، وعودة المصريين لامتلاك هذا القطاع.

وقال المسؤول إن الدراسة تشمل حصر جميع أصول هيئات السكك الحديد والغزل والنسيج وشركات الحديد والصلب وشركات الخصخصة العائدة للدولة وشركات القطاع العام ونحو 48 هيئة اقتصادية.

وأظهر الحساب الختامي لموازنة الهيئات الاقتصادية للعام المالي 2012 – 2013، تحقيق خسائر بلغت نحو 1.422 مليار دولار، وبزيادة تصل الى 30 بالمئة مقارنة بالعام المالي السابق، وفقا لنتائج أعمال الهيئات الاقتصادية.

وتركزت معظم الخسائر في عدة هيئات أبرزها، اتحاد الإذاعة والتليفزيون بنحو 513 مليون دولار، بسبب زيادة الانفاق على أجور العاملين وفوائد القروض، إضافة إلى عدم تحقيق الإيرادات المستهدفة، مقابل التكلفة الفعلية لما يقدمه من خدمات إعلامية لأجهزة الدولة والمواطنين.

وقال مسؤول في هيرميس إن “مجلس إدارة هيرميس أبدى بوضوح عدم رغبته في الاستحواذ على أي شركة تعمل في مصر لأن خطط الشركة إقليمية ونحن نتوسع بالفعل.”

وتعتبر هيرميس أكبر بنك استثمار في الشرق الأوسط وتملك العديد من الشركات وحصة في بنك الاعتماد اللبناني وتعمل في أسواق مصر والسعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت والأردن ولبنان وسلطنة عمان وقطر. وأضاف المسؤول “لا نريد الاستحواذ على بلتون لأنه ليس في صالح مستثمري هيرميس.”

وبلغ صافي الربح المجمع لهيرميس بعد الضرائب وحقوق الأقلية في الربع الأول من هذا العام 119 مليون جنيه في ثلاثة أشهر حتى 31 مارس مقابل 41 مليونا قبل عام.

وبلغ صافي الربح المجمع لبلتون في الربع الأول من هذا العام نحو575 ألف دولار في الأشهر الثلاثة حتى نهاية مارس مقابل نحو مليون و50 ألف دولار قبل عام.

وعينت هيرميس الأربعاء بنك الاستثمارات اتش.سي للأوراق المالية والاستثمار مستشارا ماليا مستقلا لتقييم سهمها من أجل مساعدة المساهمين في تقدير مدى جاذبية عرض الشراء الاختياري.

وأعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر عن موافقتها على عرض شراء مجموعة “بلتون القابضة” ورجل الأعمال المصري نجيب ساويرس لنحو 20بالمئة من أسهم رأسمال المجموعة المالية “هيرميس القابضة” بسعر نقدي يبلغ 2.24 دولار للسهم الواحد.

وكانت المجموعة المالية هيرمس هدفا لعمليات استحواذ من قبل شركة قطرية عام 2012، نافستها شركة مصرية تأسست خصيصا للاستحواذ على هيرميس في نفس الوقت، لكنهما فشلا في إتمام العملية.

وتعني الموافقة الرقابية على نشر عرض الشراء السماح ببدء الإجراءات العملية والتي تتمثل في تحديد موعد لفتح سوق العمليات الخاصة بالبورصة لمدة محددة لتلقي أسهم مساهمي هيرميس الراغبين في البيع.

وكانت الرقابة المالية قالت في أوائل الشهر الجاري إن شركة نيو ايجيبت انفستمنت فاند بي.في الهولندية التابعة لساويرس ترغب في الاستحواذ على 17.82 بالمئة من أسهم هيرميس بينما تعرض بلتون المالية بالمئة وبلتون كابيتال القابضة شراء 1.09 بالمئة لكل منهما. وكان ساويرس قد سعى في عام 2012 مع مجموعة بلانيت للاستثمار للاستحواذ على مجموعة هيرميس ولكن الصفقة توقفت انذاك ولم تكتمل.

10