أحداث الجنوب تضغط ميزانية السودان المتقشفة

الثلاثاء 2013/12/24
الصراعات في جنوب السودان تؤثر على موازنة البلاد

الخرطوم – توقعت وزارة المالية السودانية تأثر الموازنة الحالية بنسبة 5 بالمئة حال ايقاف ضخ نفط جنوب السودان بسبب الصراعـــات بين القوات الحكومية والمتمردين.

وأكد محمد الحسن الامين رئيس القطاع السيادي والعدلي لموازنة العام 2014 استمرار عائدات نفط جنوب السودان بالموازنة، موضحا أن البلاد بحاجة لتضمينها، معربا عن أمله بعدم تأثر امدادات النفط بالصراع الدائر بجنوب السودان.

وأعرب السودان عن مخاوفه من انخفاض إنتاج النفط لدى جنوب السودان لأن اقتصاده المترنح يعتمد عليه، ويتوقع أن يتلقى في عام 2014 رسوما تقدر قيمتها بنحو 1.5 مليار دولار مقابل استخدام جنوب السودان لأنابيبه النفطية للتصدير.

وقال التقرير إن العاصمة السودانية الخرطوم تشهد نقصا واضحا في الوقود، خاصة الغازولين، فقد عادت الصفوف بقوة أمام المحطات التي تكدست بسيارات النقل العام، مما أدى الى انعدام المواصلات ووسائل النقل، في حين بدأت الأحد بوادر أزمة جديدة في الخبز.

ودعا عضو البرلمان السوداني مهدي اكرت إلى إجراء إصلاح قانوني شامل لبعض القوانين الحاكمة للمال العام وطالب لجنة التشريع والعدل بالبرلمان بالمبادرة بتعديل قوانين الشركات والهيئات وقانون الضمان الاجتماعي بجانب تعديل لائحة الاعمال المالية والمحاسبية.

وأكدت وزارة النفط السودانية توفر جميع المشتقات النفطية بما فيها الغازولين وانسيابها بصورة طبيعية.

11