أرامكو تفرض معايير جديدة

الأربعاء 2013/08/14
قرار تغيير الصهاريج سيكون على مراحل

الرياض- ألزمت شركة أرامكو السعودية مقاولي نقل الوقود باستخدام صهاريج مصنوعة من الألمونيوم كبديل للصهاريج الحديدية الحالية وحدّدت عام 2014 موعدا لتنفيذ القرار.

ولجأ مستثمرون متعاقدون مع أرامكو للبحث عن شركات أجنبية مختصة بصناعة صهاريج الوقود، لتنفيذ المواصفات التي فرضتها أرامكو لمواصفات نقل الوقود بين محطات التوزيع التابعة للشركة.

وقالت مصادر مطلعة إن القرار سينفذ على مراحل، وسيتم تطبيقه كمرحلة أولى على المقاولين الذين لديهم عقود بنقل المنتجات البترولية في محطات التوزيع التابعة للشركة، فقط.

وسيتم لاحقا إلزام المقاولين الذين لديهم عقود لإمداد الشركات الوطنية، مثل الشركة السعودية للكهرباء وغيرها، وسيتم التوسع في القرار ليشمل إمداد محطات الوقود في الطرق السريعة. وأكدت المصادر أن التدرج في القرار يأتي لعدم وجود مُصنّعين وطنيين لديهم القدرة على تصنيع صهاريج ألمنيوم تطابق المواصفات التي حددتها شركة أرامكو، والتي خرجت توصياتها من قسم تطوير الأعمال والاستراتيجيات، بالتعاون مع قسم التخطيط والمساندة الفنية في عمليات التوزيع في الشركة.

ولفتت المصادر إلى أن التكلفة المتوقعة لتنفيذ التغيرات تصل الى 80 مليون دولار، وتشمل التغيرات عشرة آلاف ناقلة وقود، مضيفة أن ارتفاع التكاليف يأتي بسبب استيراد المنتج من دول أوروبية نجحت في تطبيق التجربة منذ زمن.

وكانت شركة أرامكو ذكرت أن هذا التوجه يأتي بالتنسيق مع جميع موزعي منتجات الشركة وناقليها والعملاء المحليين، للبدء في تبديل صهاريج مركباتهم الخاصة بالتحميل إلى صهاريج مصنوعة من مادة الألمنيوم، وذلك بعد مراجعة التصاميم الفنية للصهاريج.

ووضعت أرامكو شروطا للفحص والتنسيق والتنسيق مع إحدى شركات الفحص المؤهلة للقيام بعمليات الفحص والاختبارات اللازمة.

10