أرامكو تمدد مهلة تقييم العروض لاستثمار الغاز الصخري

الاثنين 2015/02/23
أرامكو لن تتراجع حيال ملف تطوير الغاز الصخري

الخبر (السعودية) - كشفت مصادر مطلعة أن شركة الطاقة الوطنية السعودية أرامكو، مددت الموعد النهائي للشركات الراغبة في تقديم العروض للفوز بأعمال منشآت الغاز غير التقليدي في شمال البلاد، مما يشير إلى عدم التراجع عن التزامها بتطوير مكامن الغاز الصخري.

ويتضمن المشروع تشييد منشآت معالجة ورؤوس آبار وخطوط أنابيب لنقل الغاز في منطقة طريف حيث يجري تطوير مشروع تعديني ضخم باسم وعد الشمال. ولا يوجد تقدير معلن للقيمة الإجمالية للعقود.

وقال مصدر إن أرامكو “قررت التمديد… آخر موعد لتقديم العروض أصبح في مارس″ مضيفا أن الشركة بعثت بشروط جديدة إلى الشركات التي سيتعين عليها دراستها.

وكان الموعد النهائي الأصلي أوائل ديسمبر، لكن تقرر تمديده عدة مرات أحدثها إلى 15 مارس المقبل. ولم يصدر تعليق فوري من أرامكو.

وفي غضون ذلك تأهلت عدة شركات بشكل مبدئي لمشروع غاز غير تقليدي آخر يشمل مد خطوط أنابيب في شمال السعودية أيضا. وقال أحد المصادر إن هذا المشروع أكبر خمس مرات من المشروع الأول.

وتعطي السعودية أولوية للتنقيب عن الغاز الطبيعي حيث تكافح لمواكبة الطلب المحلي المتسارع على الكهرباء وتلبية احتياجات صناعة البتروكيماويات ذات الأهمية الاستراتيجية بالنسبة إلى السعودية، وهي تستلهم نموذج طفرة الغاز الصخري في الولايات المتحدة التي تحولت من أكبر مستورد للغاز في العالم إلى مصدر له.

وكان خالد الفالح الرئيس التنفيذي لأرامكو السعودية أبلغ مؤتمرا في الرياض الشهر الماضي بأن الشركة استثمرت ثلاثة مليار دولار في تطوير موارد الغاز غير التقليدي وأنها خصصت 7 مليار دولار إضافية لذلك الغرض.

ولم يذكر تفاصيل الخطط لكنه قال “السعودية ستصبح الوجهة التالية بعد الولايات المتحدة حيث ستسهم المصادر الصخرية وغير التقليدية مساهمة كبيرة في مزيج الطاقة لدينا ولاسيما الغاز″.

ومن المتوقع أن يبلغ استهلاك مشروع تعدين ومحطة كهرباء لشركة معادن السعودية 200 مليون قدم مكعبة يوميا من الغاز غير التقليدي بحلول 2018.

10