أردني يجوب الطرقات لتشذيب مخالب وقص شعر الحيوانات

خليفة اللوزي شاب أردني أسس خدمة جديدة لرعاية الحيوانات الأليفة وتجميلها عبر شاحنة تجوب شوارع عمان، وتوفر على أصحاب الحيوانات الوقت والجهد في التنقل إلى المحل.
الثلاثاء 2019/06/11
خدمة فورية من أجل راحة الحيوانات وأصحابها

شاب أردني يقدم بعمان مشروعا جديدا لرعاية وتجميل الحيوانات الأليفة وتلبية احتياجاتهم، عبر سيارة متنقلة تجوب الشوارع، بهدف توفير عناء البحث عن مكان مناسب لتركها عند انشغال أصحابها عنها.

عمان - تجوب شاحنة مغلقة، على جانبيها صور حيوانات أليفة، شوارع عمان لمساعدة أهالي العاصمة الأردنية في الحصول على الرعاية اللازمة لحيواناتهم الأثيرة.

وتقدم الشاحنة أول خدمة رعاية متنقلة للحيوانات في البلاد دون أن يضطر أصحاب القطط والكلاب والخيول إلى مغادرة منازلهم.

وقال خليفة اللوزي، الذي أسس الخدمة التي يطلق عليها (وز زوو) قبل ثلاث سنوات، “العناية بالحيوانات هي بالأساس عمل إنساني قبل أن تكون مجرد مصدر للربح المادي أو التجارة”.

وأضاف رجل الأعمال البالغ من العمر 28 عاما أن “هواية العناية بالحيوانات كبرت معي منذ كنت طفلا، فهي ليست مجرد عمل أقوم به بقدر ما هي وظيفة ممزوجة بالعمل لما أقدمه لهذه المخلوقات الأليفة.. في البداية كنت أقدم خدماتي عبر محل للحيوانات الأليفة فتحته للغرض، وبعد ذلك نقلت نشاطي إلى فكرة أن تكون خدماتي متنقلة”.

وتابع أن العملاء في الكثير من الأحيان يجدون أن من الأسهل لهم طلب الخدمة في المنزل بدلا من قضاء ساعات في الطريق أو انتظار حيواناتهم في متاجر الحيوانات الأليفة.

وأوضح أن هذه الخدمة مريحة للغاية فهي “توفر على أصحاب الحيوانات الوقت والجهد في التنقل إلى المحل لترك الحيوان ثم بعد ذلك العودة لأخذه”.

ويحرص اللوزي على توضيح نقطة هامة وهي أن الخدمة التي يقدمونها تتجنب تخدير الحيوانات، وأنهم يعملون جاهدين للتأكد من راحة الحيوانات وأنها تحصل على الرعاية اللازمة داخل الشاحنة.

ولدى أحد العملاء، وهو محمد العساف، قطط وخيول وكلاب. وكان قطه، مشمش، يحصل على جلسة رعاية في الصندوق الخلفي المغطى للحافلة.

وأفاد العساف أن هذه الخدمة سريعة فقد وفرت عليه عناء البحث عن مكان مناسب يترك فيه حيواناته عندما يكون مرتبطا بمواعيد ومن ثمة العودة لأخذهم، مشيرا إلى أن هذه الخدمة تأتي إلى أصحاب الحيوانات إلى منازلهم وكل شيء يتم عند باب البيت من لحظة تسليم الحيوان إلى لحظة استرداده، مشيدا بأخلاق العاملين الشباب وروعة خدماتهم السريعة والنظيفة.

وتم تجهيز الشاحنة بطاولات من الفولاذ المقاوم للصدأ ومقصات لتصفيف الشعر وتشذيب حواف المخلب، بالإضافة إلى صنبور استحمام (دُش)
متخصص.

وقال محمد الشيخلي، وهو صاحب كلب أليف، إن “تربية حيوان أليف تتطلب من المرء حسن العناية به، إذ لا يعقل أن يحضر أي شخص حيوانا ويعجز عن الاحتفاظ به وبالتالي يكون مصيره الشارع، أما إذا تمت المحافظة عليه وفق أسلوب حياة مريح، فإنه سيكون مرتاحا ويريح صاحبه”.

ويتراوح سعر الخدمة المقدمة بين 35 دولارا و55 دولارا بحسب حجم الحيوان.

وأكد اللوزي أنه فوجئ بالشعبية والقبول اللذين نالتهما شركته والخدمات المقدمة من طرفها. وقدمت (وز زوو) ما يقرب من 5 آلاف خدمة رعاية منذ انطلاقها. وتهدف الشركة حاليا إلى إدخال الرعاية البيطرية لقائمة خدماتها.

24