أردوغان يتهم مسؤولي البنك المركزي بالخيانة

الاثنين 2015/03/09
الليرة التركية تراجعت إلى مستويات قياسية مقابل الدولار

إسطنبول – دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رجال الأعمال إلى عدم المضاربة على هبوط الليرة التركية، التي تراجعت نهاية الأسبوع الماضي إلى مستويات قياسية مقابل الدولار.

وقال أردوغان من محافظة غازي عنتاب بجنوب البلاد أحد معاقل حزب العدالة والتنمية الحاكم، إنه على “رجال الأعمال أن لا يقدموا على تحقيق مكاسب سريعة من شراء الدولارات” وحذرهم من أنهم “سيصلون إلى طريق مسدود”.

ومع تعثر النمو انتقد أردوغان البنك المركزي لعدم تخفيض سعر الفائدة بالقدر الكافي وقال إن أي مسؤول يدافع عن معدلات الفائدة المرتفعة متهم “بالخيانة”.

واستحضر أردوغان ذكريات الأزمة الاقتصادية في 2001 عندما انخفضت قيمة الليرة التركية بشكل حاد مقابل الدولار وارتفعت معدلات الفائدة عقب أزمة سياسية بين رئيس الوزراء والرئيس آنذاك.

وأجرى رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو وأعضاء آخرون من الفريق الاقتصادي اجتماعات مع مديري صناديق الاستثمار ومصرفيين في نيويورك خلال الأيام القليلة الماضية في محاولة لتخفيف بواعث القلق من معركة أردوغان مع البنك المركزي التركي.

10