أرسنال يتوق إلى الحصول على ثنائية هذا الموسم

الجمعة 2014/01/24
أرسنال من أجل مواصلة سلسلة انتصاراته

لندن - يتطلع أرسنال متصدر الدوري الإنكليزي لكرة القدم إلى مواصلة انتصاراته في الفترة الأخيرة حينما يستضيف كوفنتري سيتي، الذي يلعب في الدرجة الثانية، في الدور الرابع لبطولة كأس الاتحاد الإنكليزي على ملعب الإمارات بالعاصمة البريطانية لندن، اليوم الجمعة. ورغم أن الحصول على بطولة الدوري تعد من أولويات أرسنال، لكن يظل الفوز بكأس الاتحاد الإنكليزي هدفا غاليا يسعى الفريق إلى تحقيقه، خاصة في ظل غياب البطولة عن أرسنال منذ عام 2005.

ويعتقد أليكس اوكسلاد- تشمبرلين لاعب أرسنال أن تخطي عقبة كوفنتري سيؤكد جاهزية فريقه لخوض البطولة بشكل جاد. وقال أوكسلاد- تشمبرلين “إن المدير الفني، وجميع أعضاء الجهاز الفني، واللاعبين جميعهم يدركون ما المطلوب القيام به، وهو المحافظة على عجلة انتصارات الفريق”.

وأضاف لاعب أرسنال “طالما نحافظ على ترابطنا، وفي ظل ثقتنا الشديدة في أنفسنا، فإننا سنستمر في أن نؤدي بشكل جيّد خلال هذا الموسم”.

ومن المرجح عودة أوكسلاد- تشمبرلين وتوماس روزيسكي ولوكاس بودولسكي، للمشاركة في المباراة منذ البداية، في الوقت الذي يرغب فيه أرسين فينغر المدير الفني لأرسنال في حصول نجمه الألماني مسعود أوزيل على قسط أوفر من الراحة.

في المقابل يسافر ليفربول إلى الساحل الجنوبي لملاقاة بورنموث، ويدرس براندن رودجرز المدير الفني لليفربول عدم الدفع بنجمه الأوروغوياني لويس سواريز للحصول على أكبر قدر من الراحة قبل لقاء الفريق المقبل في الدوري الإنكليزي أمام إيفرتون في ديربي ميرسيسايد، يوم الثلاثاء المقبل.

وكان مدافع الفريق جون فلانجان قد عاد إلى تدريبات ليفربول مجدّدا، وربما يتم الدفع به في اللقاء، ولكن سيضطر رودجرز إلى إجراء تعديلات في خط الوسط في ظل غياب لاعبه لوكاس لييفا بسبب الإصابة في الركبة.

ويستضيف ستيفنج الذي يلعب في الدرجة الثانية فريق إيفرتون، ويرى جراهام ويستلي، المدير الفني لستيفنج، أن بإمكان فريقه تحقيق المفاجأة.

ومن المنتظر أن يقوم روبيرتو مارتينيز، المدير الفني لإيفرتون، بعدم إشراك مهاجمه البلجيكي روميلو لوكاكو لإراحته قبل مواجهة ليفربول، ولكنه ربما يضطر للدفع به في وقت ما من المباراة في ظل الخيارات الهجومية القليلة للفريق.

وصرّح ويستلي “نحن أظهرنا بالفعل أحقيتنا في تخطي عقبة إيفرتون الذي يلعب في الدوري الإنكليزي الممتاز”.

على الجانب الآخر، يخوض مانشستر سيتي، صاحب المركز الثاني في الدوري الإنكليزي، اختبارا سهلا حينما يستضيف واتفورد على ملعب الاتحاد، وهو ما قد يجعل مانويل بيليغريني المدير الفني لمانشستر سيتي يجري تغييرات على تشكيل فريقه المليء بالنجوم الدوليين والذين يرغب المدرب التشيلي في الاحتفاظ بجاهزيتهم طوال الموسم الحالي.

ومع تأهل مانشستر لنهائي كأس رابطة المحترفين الإنكليزية (كأس الكابيتال وان) الذي سيواجه خلاله سندرلاند في الثاني من مارس المقبل على ملعب ويمبلي، فإن بيليغريني يتحدث عن إمكانية حصول مانشستر على أربعة ألقاب هذا الموسم.

وقال بيليغريني “نحن نسعى دائما إلى الفوز في كل مباراة، وينبغي علينا الفوز على واتفورد في كأس الاتحاد غدا السبت، ويتعيّن علينا الاحتفاظ بنفس عقلية وفلسفة الفريق”.

وستكون مباراة تشيلسي مع ستوك سيتي على ملعب ستامفورد بريدج بلندن، الوحيدة التي تجمع بين فريقين يلعبان في الدوري الإنكليزي الممتاز في هذا الدور.

وتأتي هذه المباراة في ظل الشائعات المتزايدة بقرب انتقال خوان ماتا لاعب تشيلسي إلى صفوف مانشستر يونايتد.

23