أرسنال يزيد الضغوط على كومن في الدوري الإنكليزي

الاثنين 2017/10/23
الخبرة تهزم الطموح

لندن – نجح فريق أرسنال في تحويل تأخره بهدف أمام مضيفه إيفرتون إلى الفوز 5-2 في المرحلة التاسعة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم. واستعاد أرسنال توازنه بعد خسارته في الجولة الماضية على ملعب واتفورد 1-2 ورفع رصيده إلى 16 نقطة في المركز الخامس بفارق الأهداف فقط خلف تشيلسي صاحب المركز الرابع. وتجمد رصيد إيفرتون عند ثماني نقاط في المركز الثالث من القاع لتزداد أوضاع المدرب الهولندي رونالد كومان صعوبة، وسط تكهنات بقرب رحيله عن الفريق وعودة ديفيد مويس لتدريب الفريق.

وتقدم واين روني بهدف لإيفرتون في الدقيقة 12 ثم رد المدافع الإسباني ناتشو مونريال بهدف التعادل لأرسنال في الدقيقة 40، وفي الشوط الثاني سجل الألماني الدولي مسعود أوزيل الهدف الثاني لأرسنال في الدقيقة 53 وتبعه الفرنسي أليكساندر لاكازيت بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 73 ثم أحرز أرون رامسي الهدف الرابع في الدقيقة الأخيرة.

وفي الوقت بدل الضائع سجل المهاجم السنغالي عمر نياسي الهدف الثاني لإيفرتون ولكن صانع اللعب التشيلي أليكسيس سانشيز تكفل بتسجيل الهدف الخامس لأرسنال في الوقت بدل الضائع أيضا. ولعب إيفرتون بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 69 لطرد لاعب وسطه السنغالي إدريسا غاي لحصوله على الإنذار الثاني.

يورغن كلوب: السباق حسم بالفعل. مانشستر سيتي، يحلق بعيدا في الصدارة

وبدا أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي كرجل عادت إليه الحياة رغم أنه قال إنه لا يشعر بالضغط من إدارة النادي، وأكد أنه محظوظ بعدما انتفض فريقه وفاز 4-2 على واتفورد في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم لينهي سلسلة نتائج متواضعة. لكن كونتي أكد أنه على دراية بالمشكلات الدفاعية التي تسببت في اهتزاز شباك فريقه سبع مرات في آخر ثلاث مباريات وأكد من جديد أن العمل بجدية هو السبيل الوحيد للتطور.

وقال كونتي الذي كان مستقبله محل تكهنات خاصة مع إقالة الإدارة لعدد كبير من المدربين بمجرد أن تتراجع النتائج “أشعر بضغط كبير لكني لم أشعر أبدا بضغط من تعرضي للإقالة من الإدارة”.

وجاء فوز تشيلسي بعد الخسارة في آخر جولتين بالدوري أمام مانشستر سيتي وكريستال بالاس والتعادل 3-3 مع روما في دوري أبطال أوروبا. وقال المدرب الإيطالي “عند استقبال سبعة أهداف في آخر ثلاث مباريات فإنه ينبغي أن ندرك السبب ونحاول علاجه. يجب مواصلة العمل”.

ورغم ذلك أحرز تشيلسي ثمانية أهداف في آخر ثلاث مباريات. وقال كونتي مبتسما “الأمر يعتمد إذا كنت أريد النظر إلى الجانب الإيجابي أم الجانب السلبي. أعتقد أني أود البقاء في المنتصف والنظر إلى الجانبين”. وضغط واتفورد على تشيلسي وأهدر عدة فرص سهلة، لكن كونتي أشاد بروح لاعبيه عقب تحويل التأخر 2-1 إلى فوز مثير وأكد أنه كان محظوظا بعض الشيء في تغييراته. وشارك البلجيكي ميشي باتشواي في الدقيقة 60 لكنه سجل هدفين ليساعد تشيلسي على الخروج بالانتصار.

وقال كونتي “أحيانا تعمل التغييرات بكفاءة وأحيانا لا تعمل. من المهم للمدرب أن يحدد الوقت المناسب للتغيير عند الحاجة إلى ذلك.. أنا سعيد من أجل ميشي”.

ويعتقد الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول، أن الدوري الإنكليزي، حسم بالفعل لصالح مانشستر سيتي، فيما حدد الشرط الذي يجعل الموسم الحالي الأفضل له مع الريدز. وقال كلوب “السباق حسم بالفعل. مانشستر سيتي، يحلق بعيدا في الصدارة. لاعبوه يقدِّمون مستوى أفضل من البقية. أعتقد أن الأمور انتهت”.

وأوضح “لكن هذا لا يعني أننا لم نعد نمتلك هدفا بالموسم الحالي. هناك الكثير من الأمور، التي يمكن أن نقاتل عليها. أعتقد أنَّ الفريق تحسَّن كثيرًا خلال المباريات الأخيرة على مستوى الأداء، والنتيجة”.

23