أرسنال يستهل الموسم بسحق مانشستر ستي

الاثنين 2014/08/11
توج أرسنال بالبطولة للمرة الخامسة في تاريخه وهي الأولى له منذ عشر سنوات

لندن - وجه أرسنال لطمة قوية إلى مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنكليزي وتغلب عليه بثلاثة أهداف دون مقابل، يوم أمس، ليتوج “المدفعجية” بأول ألقاب الموسم الجديد ويحرز لقب الدرع الخيرية (كأس السوبر الإنكليزي). وتوج أرسنال بلقب البطولة للمرة الخامسة في تاريخه وهي الأولى له منذ عشر سنوات، حيث أحرز اللقب آخر مرة في عام 2004.

ويأتي تتويج “المدفعجية” بالدرع الخيرية بعد فوزهم، الموسم الماضي، بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي، والذي أصبح أول ألقاب الفريق في مختلف البطولات منذ تسع سنوات.

وارتفعت معنويات أرسنال بشكل هائل قبل أيام على انطلاق فعاليات الموسم الجديد للدوري الإنكليزي، بينما تلقى مانشستر سيتي صفعة قوية قبل بدء حملة الدفاع عن لقبه في الدوري، علما وأن لقبه في الموسم الماضي كان الثاني له في غضون ثلاثة مواسم.

وحسم أرسنال المباراة بشكل كبير في شوطها الأول حيث تقدم بهدفين سجلهما الأسباني سانتياغو كازورلا وآرون رامزي في الدقيقتين 22 و42. وفي الشوط الثاني، سجل الفرنسي البديل أوليفيه جيرو الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 61.

وجاء هدف التقدم للمدفعجية بقذيفة زاحفة متوسطة القوة من الأسباني سانتياغو كازورلا في الدقيقة 22. بينما كثف مانشستر سيتي محاولاته لتسجيل هدف التعادل قبل نهاية الشوط الأول، حيث شكلت المرتدات السريعة لأرسنال خطورة فائقة ووصلت الكرة إلى آرون رامزي الذي تخلص من ثلاثة مدافعين بذكاء فائق ثم سدد الكرة في زاوية صعبة على يسار كاباييرو إلى داخل الشباك في الدقيقة 42.

وفشلت محاولات الفريقين فيما تبقى من هذا الشوط لينتهي بتقدم أرسنال بهدفين نظيفين. وجاء الهدف الثالث إثر تمريرة من آرون رامزي إلى جيرو الذي سددها بيسراه لترتطم بقدم أحد المدافعين وتذهب ساقطة من خلف الحارس كاباييرو إلى داخل الشباك في الدقيقة 61. ورغم تراجع أداء أرسنال كثيرا بعد الاطمئنان للنتيجة، فشل مانشستر سيتي استغلال الأخطاء الدفاعية التي ارتكبها منافسه وأهدر الفرص تباعا.

23