أزمة أوكرانيا محور لقاء مرتقب بين هولاند وبوتين

السبت 2014/12/06
هولاند: فرنسا في وضع يسمح لها بالتحدث الى الأطراف

موسكو - يستقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند السبت في موسكو لإجراء محادثات أزمة بشأن أوكرانيا.

وأعلن قصر الرئاسة الروسي (الكرملين) السبت أن الرئيس الفرنسي سيتوقف في موسكو خلال رحلة عودته من كازاخستان لإجراء محادثات مع بوتين بشأن الصراع الأوكراني. وأشار الكرملين إلى أن اللقاء قد جرى الترتيب له خلال فترة قصيرة.

كان هولاند دعا خلال زيارته لكازاخستان الجمعة إلى بذل زعماء كل من أوكرانيا وروسيا وفرنسا وألمانيا لجهود أكبر من أجل التوصل إلى حل دبلوماسي للأزمة الأوكرانية وقال :"علينا أن نحاول أن نبدأ في عملية للتهدئة". وحذر هولاند من أن:"هناك دائما مخاطر لتصعيد إضافي وتهديدات خطيرة للاقتصاد في المنطقة برمتها".

واضاف "علينا العمل من اجل خفض التوتر لا التصعيد". وتابع "سعيت دائما الى الحوار"، مشددا على ان فرنسا "في وضع يسمح لها بالتحدث الى الاطراف" وكسب "ثقتهم".

ويعود آخر لقاء بين بوتين وهولاند الى 15 نوفمبر على هامش قمة العشرين التي عقدت في استراليا.

وتوترت العلاقات الفرنسية الروسية بسبب الصراع الدائر في شرق الجمهورية السوفيتية السابقة بين القوات الحكومية الأوكرانية وانفصاليين مدعومين من روسيا.

وكانت فرنسا أعلنت عن امتناعها عن تسليم حاملة طائرات فرنسية لروسيا فيما هددت الأخيرة في حال إصرار فرنسا على الإخلال بالتعاقد بتحريك دعوى للحصول على تعويضات بمليارات اليورو.

1