أزمة جديدة تداهم أسود الرافدين

الأربعاء 2014/11/19
غياب ياسر قاسم يؤرق المدرب حكيم شاكر

الرياض - أضحى لاعب وسط المنتخب العراقي ياسر قاسم مهددا بعدم استكمال بطولة كأس الخليج لكرة القدم بعد أن طلب ناديه الإنكليزي سويندون تاون عودته بعد انتهاء الفترة المسموح بها من الاتحاد الدولي (فيفا).

وقال قاسم الذي يلعب فريقه في دوري الدرجة الثانية الإنكليزي بعدما تعادل العراق 1-1 مع سلطنة عمان في كأس الخليج بالرياض إنه الآن في انتظار مفاوضات بين الطرفين. وأضاف: “لابد أن أعود لإنكلترا فالفترة المخصصة من الفيفا انتهت”. وإذا عاد قاسم البالغ من العمر 23 عاما سيخلف فراغا كبيرا في وسط الملعب العراقي وهو الذي أحرز للفريق هدفا جميلا في شباك عمان.

ويملك العراق نقطة واحدة في المجموعة الثانية بعدما خسر مباراته الأولى أمام الكويت الأسبوع الماضي. ومع انتظار قرار بشأن قاسم سيلعب العراق مباراته الثالثة والأخيرة في المجموعة ضد الإمارات حاملة اللقب يوم الخميس المقبل.

وقال قاسم: “الأمور أصبحت صعبة علينا.. يجب أن نرى ما الذي سنفعله أمام الإمارات”. وهذه هي أول مشاركة لقاسم مع المنتخب العراقي بعدما انضم لتشكيلة المدرب حكيم شاكر قبل كأس الخليج بأيام قليلة فقط.

ولا يدرج الفيفا كأس الخليج ضمن أجندة بطولاته الدولية ويجد المحترفون بالخارج صعوبة في الانضمام لمنتخبات بلادهم في هذه المسابقة الإقليمية.

وحرم الدوري الإنكليزي الممتاز علي الحبسي حارس عمان من دورتين خليجيتين متتاليتين في 2010 و2013 حين كان يلعب مع ويغان اثليتيك قبل أن يعود للمشاركة في النسخة الحالية.

22