أزمة نتائج تنذر بموسم سيء لفيتيل

مستقبل السائق الألماني سيباستيان فيتيل لا يزال غامضا كما أن أمله في كتابة نهاية جيدة لمشواره مع الفريق فيراري الإيطالي يبدو ضعيفا للغاية.
الأربعاء 2020/08/05
انتظر الخبر اليقين

برلين- يظهر مؤشر واضح بأن الألماني سيباستيان فيتيل يقضي على الأرجح موسما سيئا في موسمه الأخير مع فريق فيراري الإيطالي، وذلك عند النظر إلى الترتيب العام لفئة السائقين في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا 1 بعد إقامة أول أربعة سباقات في الموسم.

وبعد نتائجه السيئة في السباقات الأربعة، يحتل فيتيل المركز الثالث في الترتيب العام برصيد عشر نقاط وبفارق 78 نقطة خلف البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس، والذي عزز موقعه في صدارة الترتيب العام بعد التتويج بسباق الجائزة الكبرى البريطاني على مضمار سيلفرستون.

ورغم أن جون إلكان رئيس شركة فيراري اعترف بالفعل قبل أيام بأن سيارة الفريق ليست قادرة على المنافسة في الوقت الحالي، وربما لن يصبح الفريق قادرا على الفوز من جديد قبل عام 2022، تبدو أزمة النتائج التي يعيشها فيتيل محيرة. فقد اعتلى تشارلز لوكلير، زميل فيتيل بفريق فيراري، المنصة مرتين ضمن الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، علما بأنه استفاد من معاندة الحظ لمنافسين له خلال السباقات. لكن لوكلير حصد 33 نقطة ليستعرض تفوقا كبيرا على زميله بطل العالم السابق فيتيل، الذي كان المركز السادس هو أفضل نتائجه خلال هذا الموسم.

فرصة معدومة

حصد فيتيل نقطة واحدة فقط خلال السباق البريطاني علما بأن فالتيري بوتاس وكارلوس ساينث عانيا من ثقوب في الإطارات، وقد نجح بيير غاسلي سائق ألفا توري في تجاوز فيتيل بسهولة شديدة.

وقال فيتيل وقد انتابته الحيرة “هناك خطأ ما، إما بي أو بالسيارة. أفتقد شعورا ما إزاء السيارة. في كل مرة أحاول أن أقدم شيئا، أفقد الشعور بالسيارة. لقد قمت بكل المحاولات”.

وأضاف فيتيل الذي سبق له الفوز بتسعة سباقات متتالية، وذلك في موسم 2013 في طريقه للتتويج ببطولة العالم للمرة الرابعة في مسيرته بسيارة ريد بول “لم يكن السباق مرهقا للغاية، لكنني لم يكن لدي فرصة”.

فريق فيراري قرر عدم تجديد عقد سيباستيان فيتيل إلى ما بعد موسم 2020

وكان فيتيل قد انضم إلى فريق فيراري في عام 2015 على أمل تكرار إنجاز معشوقه الأسطورة الألماني مايكل شوماخر الذي حصد خمسة من ألقابه السبعة في بطولة العالم بسيارة فيراري، لكن فيتيل لم ينجح في ذلك خاصة في ظل تفوق فريق مرسيدس على فيراري وكذلك في ظل أخطاء فادحة ارتكبها فيتيل نفسه. وقرر فيراري عدم تجديد عقد فيتيل إلى ما بعد موسم 2020، ولا يزال مستقبل السائق الألماني غامضا، كما أن أمله في كتابة نهاية جيدة لمشواره مع الفريق الإيطالي، يبدو ضعيفا للغاية.

كبوة جديدة

شهد مضمار سيلفرستون كبوة جديدة لفيتيل الذي عانى من مشكلات في وحدة التبريد ومشكلات فنية أخرى خلال التجارب الحرة والرسمية للسباق، كما افتقد الأداء التنافسي خلال السباق رغم أن زميله لوكلير تأهل في المركز الرابع.

واعترف فيتيل قائلا “على الورق، السيارتان متشابهتان إلى حد كبير، لذلك فالأمر لا يتعلق بالإعدادات”. وأضاف “كذلك بالنظر إلى اللفة، لا نجد نقطة محددة أقود فيها بشكل سيء أو أعاني فيها من مشكلة، وإنما أفقد الوقت طوال اللفة، لذلك علينا بحث الأمر”.

ولا شك في أن فيراري عليه القيام بذلك بشكل سريع قبل السباق الثاني المقرر على مضمار سيلفرستون يوم الأحد المقبل، والذي يشكل المرحلة الخامسة من بطولة العالم.

22