أزياء إماراتية في ميلانو

الأحد 2013/10/27
"زري وبريسم".. منسوجات ذات جودة عالية

ميلانو ـ عملت المصممة الإماراتية نازك الصباغ سنوات عدة في مجال الهندسة، قبل أن تلتحق بمجال تصميم الأزياء، وتوسيع نطاق عملها من خلال دار الأزياء الخاصة بها، ومشاركاتها في عروض الأزياء المحلية والدولية، خاصة أنها تهتم بالطابع التراثي التقليدي وتطريزاته، وسطع نجم نازك الصباغ، مؤخرا في أسبوع الموضة العالمي بمدينة ميلانو الإيطالية، بعد عرضها صيحات مستحدثة من الأزياء الإماراتية.

وتعد هذه المشاركة الثانية للصباغ في أوروبا في أقل من ثلاثة أشهر، كما جاءت استكمالا لما تقوم به من مشاركات دولية مثل أسبوع الموضة في لندن.

وقدمت الصباغ آخر مجموعاتها للأزياء الإماراتية، المصنوعة بشكل أساسي من "الزري"، وهي عبارة عن خيوط ذهبية أو فضية لمّاعة وخيوط الحرير الرفيعة ذات الألوان الزاهية، التي تشكل تراثا بارزا في الثقافة الإماراتية، التي ما انفكت تنتشر عالميا. وشمل العرض 10 قطع من المجموعة المؤلفة من 30 قطعة تم عرضها في المعرض.

وفي هذا الإطار ذكرت الصباغ أن: "مزج الإبداع مع الجودة في الإنتاج هو الطريق إلى النجاح، ونقوم في "زري وبريسم" باستخدام منسوجات ذات جودة عالية ونعتمد حاليا على مفهوم التطريز اليدوي، الذي يقدم لمحة عن تراثنا".

21