أزياء توفر للنساء قدرا أكبر من الحماية

الخميس 2016/03/10
ملابس تعبر عن تأقلم المرأة مع محيطها

قدم مصمم الأزياء شانيل كارل لاغرفيلد عرضا لملابس تعبر عن تأقلم المرأة مع عالم “ليس بدرجة عالية من الجمال”، حيث ارتدت العارضات أحذية من الجلد الأسود أشبه بأحذية القتال وقبعات مستديرة صلبة ومفلطحة.

واختفت الأحذية ذات الكعب العالي من العرض الذي دارت فيه العارضات حول الصفوف على خلفية الموسيقى.

وقال لاغرفيلد (82 عاما) بعد العرض “تحتاج المرأة أن تكون مستعدة للدفاع عن نفسها.. في عالم ليس بدرجة عالية من الجمال”.

وأضاف “هي ليست قبعة الطبقة البرجوازية ولا قبعة السيدة الأنيقة المعتادة. هي نوع آخر من القبعات. لن أقول عدائية وإنما توفر قدرا أكبر من الحماية”.

وأضاف أن العرض اختتم بثلاثة عارضين رجال لأن شانيل من العلامات التجارية التي تحظى “بمتابعة ضخمة” من الرجال في بلدان مثل اليابان وكوريا الجنوبية والصين.

وشملت مجموعته العشرات من أزياء شانيل الكلاسيكية المصنوعة من الطرطان بمختلف الأشكال والألوان ارتدتها العارضات مع صفوف متعددة من اللآلئ ومزجت بعض الملبوسات بين الأقمشة القطنية السميكة والجلد.

21