أزياء حلال للنساء المسلمات في أسبانيا

الأحد 2015/03/29
أزياء مستوحاة من الحقبة الإسلامية في الأندلس

مدريد – احتضن البيت العربي الأسباني في العاصمة مدريد أول عرض أزياء خاص للنساء المسلمات.

ويتضمن العرض أحدث صيحات الملابس المصممة خصيصا للمحجبات وذلك بالتعاون مع مؤسسة تجميل النساء المسلمات، وهي مؤسسة تقدم أزياء تراعي الثقافة الإسلامية لسيدات المجتمع الراقي بمن فيهن دبلوماسيات وسيدات أعمال بارزات، كما تقدم أزياء خاصة بالفتيات الجامعيات المسلمات تتميز بالأناقة.

وشكلت سلسلة الفساتين التي قدمتها المصممة نادية الزين الأسبانية من أصل مغربي، نوعية جديدة من الفساتين الأكثر جرأة وحداثة، فيما قدمت لسينتيا روبليث وهي أسبانية مسلمة تصاميم استلهمتها من العباءة بشكل أكثر حشمة وبتطريز مستوحى من الحقبة الإسلامية في الأندلس.

وقال مدير مؤسسة البيت العربي الأسباني إدواردو بوسكيت خلال افتتاح حفلة عرض الأزياء “نسعد بتقديم هذا الحدث.. أول عرض للأزياء الإسلامية في أسبانيا.. كل العارضات هن مسلمات وهذا الحدث هو بالنسبة إلينا أمر بالغ الأهمية”.

وأضاف “البيت العربي له هوية عربية وعالمية، لهذا يقدم هوية كل من يعيشون في أسبانيا وبينهم الجالية المسلمة المحترمة”.

24