أزياء موجهة للمرأة الغامضة والقوية

الأحد 2017/07/16
المجموعة شكلت لوحة متكاملة

باريس- عصفت رياح التغيير بمجموعة المصمم اللبناني جورج شقرا الذي قرر إهداء مجموعته الجديدة من الأزياء الراقية إلى المرأة الغامضة والقوية التي تحافظ على عزمها من دون أن تفقد شيئاً من أنوثتها. وذلك بخلاف ما اعتاد عليه في مجموعاته السابقة التي كانت تتوجه للمرأة الرقيقة والناعمة والرومانسية.

تضمّنت مجموعة شقرا الخاصة بالخريف والشتاء المقبلين التي قدمها ضمن فعاليات أسبوع باريس للموضة والذي أقيم مؤخرا في العاصمة الفرنسية حوالي 60 إطلالة. وقال خبراء الموضة إنها تضمنت رؤية جديدة للمصمم في مجال الأناقة أضافت لمسة من التجديد على أسلوبه في مجال التصميم.

وتميزت مجموعة جورج شقرا من الأزياء الراقية بتصاميمها العصرية وقصاتها الهندسية المبتكرة، كما تضمّنت مجموعة من الكورسيهات التي تذكر بإطلالات راقصات الباليه.

شكّلت المجموعة لوحة متكاملة غلبت عليها الألوان الغنيّة وتداخلت فيها خامات المخمل والحرير والدانتيل والتول والغيبور، واستعان المصمم باللمسات المترفة للتطريز والستراس وأحجار الكريستال والورد والريش.

وغلبت على القسم الأكبر منها الأثواب القصيرة ومتعددة الأطوال، وترافق العديد منها مع أحذية متميزة عالية الساق غطّت الركبتين وتزيّنت بالتطريز نفسه الذي ظهر على الأثواب التي رافقتها.

كما تميزت بعض أزياء المجموعة بتنورتها الواسعة التي وصلت إلى حدود الكاحل، وجاء حضور الأزياء الطويلة التي حرص المصمم على تقديمها في مجموعاته السابقة خجولا، مقتصرا على تصميم منفرد. التغيير شمل أيضا ثوب الزفاف الذي جاء بقصة قصيرة وطرحة زيّنتها الأزهار، وكاب تميّز بذيله الطويل، وترافق الفستان مع حذاء مطرّز عالي الساق.

21