أسبوع أبوظبي للاستدامة يبحث عن طاقة المستقبل

الثلاثاء 2016/01/12
نشر التوعية والابتكار

أبوظبي - تتجه أنظار العالم إلى انطلاق فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة في 16 يناير الجاري، الذي من المتوقع أن ينقل الجهود العالمية للتحول نحو الطاقة المتجددة، ومتابعة ما تم التوصل إليه في قمة المناخ في باريس في الشهر الماضي.

ويجمع الحدث السنوي نخبة من صناع القرار والسياسيين وقادة مجتمعات الأعمال والباحثين الأكاديميين لبحث الخطوات العملية لمواجهة التحديات الملحة التي تواجه العالم، والتي تشمل التنمية المستدامة وتبني الطاقة المتجددة وتحقيق الأمن المائي والخروج بحلول اقتصادية مجدية يمكن للقطاع الخاص تطبيقها.

ويتمحور أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي تستضيفه مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة (مصدر) حول عدد من المحاور الرئيسية وهي تطوير السياسات والقيادة وتعزيز الأعمال ونشر التوعية والتعليم والابتكار.

وقال سلطان الجابر وزير الدولة الإماراتي إن النهوض بالتنمية المستدامة أصبح جزءا أساسيا من خطط الإمارات لتعزيز النمو الاقتصادي وتنويع مصادر الدخل وبناء رأس المال البشري.

11