أسرار الحصول على أظافر طويلة في وقت وجيز

خبراء التجميل ينصحون بمزج قطرتين من زيت الأرغان مع نفس الكمية من زيت الخروع وقليل من عصير الليمون ونقع الأظافر فيها لمدة 5 دقائق لتقوية الأظافر .
الأحد 2020/01/26
الأظافر الجميلة والطويلة تزيد المرأة جمالا وجاذبية

باريس – الأظافر الجميلة والطويلة وذات المظهر الصحي والتي لا تبدو طرية أو متقصفة تزيد يدي المرأة جمالا وجاذبية وتضفي على المظهر لمسة من الفخامة.

إذا كنت تحلمين بتطبيق طلاء أظافر بلون يناسب بشرتك ويواكب الموضة على أظافرك الطبيعية لكن تحرمك أظافرك القصيرة وسريعة التشقق والتقصف من ذلك، فإنه عليك أولا التركيز على تقوية أظافرك.

يتوقف نمو الأظافر وصلابتها على حالة الجسم الصحية وعلى التغذية التي تساهم في بنائها وتقويتها، حسب ما يؤكده المختصون في الصحة وطب التجميل. وسرعان ما تتشقق الأظافر الضعيفة والرقيقة والتي لا تتمتع بصحة جيدة وهو ما يستوجب مضاعفة العناية بالتغذية وبتقويتها لكي لا تشعر بأنها توقفت عن النمو.

وتنمو الأظافر بمعدل 3 إلى 4 مليمترات في الشهر. ولدعم نمو وطول الأظافر من المهم حمايتها وتجنب كل ما يمكن أن يسبب لها التقصف.

ويوصي خبراء التجميل أولا بالمواظبة على ترطيب الأظافر، وهي مرحلة أساسية للحصول على أظافر قوية وطويلة. ومثلما يعد الترطيب أساسيا بالنسبة إلى الجلد فإنه ضروري أيضا لتصبح الأظافر بصحة جيدة. ويجب التفكير في ترطيب الأظافر بانتظام باستخدام المراهم الخاصة أو الزيوت النباتية المغذية، مثل زيت الخروع أو زيت الأرغان، وذلك لدورها في تغذية الأظافر وتقويتها وحمايتها من التقصف من ناحية ولفاعليتها في تنشيط الدورة الدموية عبر تدليكها يوميا لتسهيل نمو الأظافر، من ناحية أخرى.

ترطيب الأظافر مرحلة أساسية للحصول على أظافر قوية وطويلة
ترطيب الأظافر مرحلة أساسية للحصول على أظافر قوية وطويلة

وتعرف الزيوت النباتية بدورها في التغذية وتجديد الجلد وتنشيط الدورة الدموية، خاصة منها زيت الخروع وزيت الأرغان اللذين يظهران فاعلية عالية في المساعدة على تقوية الأظافر المتقصفة.

كما يوصي خبراء التجميل بتجريب حيل الجدات في تقوية الأظافر وتطويلها، وتوجد الكثير من الوصفات التي تسرع نمو الأظافر من خلال الجمع بين العديد من المواد والمستحضرات للحصول على خلطات لها نتائج ناجحة جدا.

العلاجات الصغيرة والطبيعية يجب تكرارها يوميا على مدى أسبوع أو أسبوعين للحصول على النتائج ويمكن مزج قطرتين من زيت الأرغان مع نفس الكمية من زيت الخروع وإضافة القليل من عصير الليمون، ويتم نقع الأظافر فيها لمدة 5 دقائق.

ويمكن أيضا تسخين أربع ملاعق كبيرة من زيت الزيتون وبعد أن تبرد قليلا نضيف إليها 5 قطرات من زيت الخزامى وننقع فيها الأظافر لخمس دقائق.

وتخص العديد من العلامات التجارية العالمية -في مجال مواد ومستحضرات التجميل- الأظافر بالعديد من منتجات العناية ومن بينها كريمات وسيرومات تساهم في زيادة نمو الأظافر، ويمكن الاعتماد على مجموعة كاملة في علاج يدوم على الأقل ثلاثة أسابيع للحصول على النتائج المرجوة.

ويوصي خبراء التجميل بأنه يجب حماية الأظافر من الأعمال اليدوية بارتداء قفازات خاصة عند استعمال مواد كيميائية في التنظيف وغيره، كما ينصحون باعتماد كريمات ترطيب اليدين التي يمكن أن تستفيد منها الأظافر أيضا.

ويلعب الاهتمام بالجلد المحيط بالأظافر دورا هاما في حمايتها والعناية بها، من خلال التركيز على تقشير وترطيب هذه المنطقة وإزالة الشوائب التي يمكن أن تعلق بها وكذلك الخلايا الميتة باستعمال الأدوات والمواد المخصصة لذلك، وتجنب استعمال مقص الأظافر على هذه المنطقة.

ومهما كانت نوعية أظافرنا وحتى شعرنا فإنها نتيجة تغذيتنا، فكلما كانت التغذية سليمة وصحية ومتوازنة كانت أظافرنا ومظهر شعرنا جميلة وقوية.

ولتقوية نمو الأظافر يجب أن نركز على وجبات غنية بالحبوب الكاملة والبيض واللحوم والأسماك ومنتجات الحليب والخضر والغلال.

21