أسرار وصيغ الكتابة المسرحية في ورشة شبابية بالمنامة

شباب يشاركون في ورشات مسرحية تحضيرا لتقديم نصوص وعروض في مهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي.
الأربعاء 2018/08/29
دعم الشباب

المنامة - تواصل اللجنة المنظمة لمهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي في البحرين في دورته الرابعة المخصصة للأندية الوطنية والمراكز الشبابية ولذوي العزيمة، تحضيراتها الإعدادية قبل انطلاق فعالياتها خلال الفترة من 1 إلى غاية 15 أكتوبر المقبل، حيث يأتي هذا المهرجان دعما للشباب في المجالين الثقافي والإنساني.

وضمن هذا الإطار، تتواصل فعاليات دورة “أسرار الكاتب المسرحي” التي يقدمها الأستاذ الكويتي عثمان الشطي. كما تقيم اللجنة المنظمة هذه الدورة ضمن إطار ورش العمل التي تسبق المهرجان، وتهدف للإسهام في تطوير العروض، بما يكتسبه المشاركون من معارف وخبرات فنية متعددة، حيث شارك المتدربون في الورشة على مدار 4 أيام في قاعة الدانات بمركز المحرق الشبابي النموذجي، بدءا من 26 حتى 29 أغسطس الجاري. وقسّم مقدم الدورة عثمان الشطي المشاركين إلى 3 مجموعات، وهي تتكون من المفكرين، المبدعين والفنانين. وأشار الشطي إلى أن تقسيم المشاركين إلى مجموعات يهدف إلى خلق مجموعة متجانسة للمشاركة في الجوانب النظرية والعملية. وبيّن أن الدروس التي ستقدم في الدورة ستشتمل على جوانب ترفيهية مختلفة عبر التدريبات العملية، إذ قدم تدريبًا خاصًا لتكوين النص المسرحي وطرق الإلهام المختلفة وتمثيل الحركات المسرحية بلا كلمات.

كما حازت التدريبات العملية على إعجاب المشاركين عبر التفاعل الإيجابي لتحقيق الاستفادة القصوى.

وأشار محمد المولاني الذي يشارك في دورة “أسرار الكاتب المسرحي” إلى أن مشاركته تأتي بصفته كاتبًا ناشئًا، مبينا أنّ له العديد من الإسهامات المسرحية في قريته الدية التي تميزت خلال الثمانينات بحركة مسرحية متميزة، لافتًا إلى وجود رغبة كبيرة لإعادة تفعيل المسرح.

ويعتبر الشاب طلال الموسوي من المشاركين الذين يشاركون للمرة الثانية في الورش، إذ سبق وأن حضر ورشة “مفاتيح المسرح” التي قدمها مدير المهرجان المخرج نضال العطاوي.

وأكد الموسوي أن مشاركته في دورة “أسرار الكاتب المسرحي” تأتي في إطار تعزيز مهاراته، خاصة وأنه يعشق مسرح الكوميديا.

وتعتبر المشاركة زهراء أصغر المشاركات في الورشة، ذات 15 عاما. حيث دفعها حبها للمسرح إلى الانخراط فيه مبكرا.

وأكدت زهراء أن مشاركتها تأتي من منبع حرصها على الاستفادة وتحقيق مكتسبات في باب كتابة النص المسرحي.

بدوره، أشاد عثمان الشطي بتواجد زهراء وحبها للعمل المسرحي، مؤكدًا أن حبها للمجال سيؤدي إلى إتقانها للعمل الذي تريده.

وتشهد نسخة هذا العام تطورا ملحوظًا في التحضيرات العامة والفعاليات المصاحبة، وذلك عبر إطلاق حزمة من الورش التحضيرية والندوات التي من شأنها تعزيز مهارات المشاركين بما ينعكس إيجابًا على القيمة الفنية للعروض المشاركة.

ويأتي مهرجان خالد بن حمد للمسرح الشبابي كأحد من المبادرات الداعمة للشباب البحريني في المجال الثقافي، وعلى غرار النسخ السابقة تشهد هذه الدورة مشاركة عدد من ذوي العزيمة؛ علاوة على فتح باب المشاركة أمام كل الشباب البحريني من الجنسين.

14