أسرة صالح تهجر صنعاء

السبت 2017/12/23
عائلة الرئيس السابق تتعرض لمضايقات شديدة من الميليشيات

مسقط - وصل 22 شخصا من أفراد عائلة الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح إلى سلطنة عمان، حسبما ذكرت وكالة الأنباء العمانية، الجمعة.

وقالت الوكالة إنه “استمرارا للمساعي الإنسانية العمانية للتعامل مع مجريات الأحداث في الساحة اليمنية وبعد التنسيق مع الجهات المختصة في صنعاء وصل السلطنة 22 شخصا من عائلة الرئيس الراحل صالح”.

وأشارت إلى أن “وصولهم جاء للالتحاق بأسرهم المقيمة في السلطنة منذ بداية الأزمة اليمنية”.

ومن جهتهم قال مسؤولون يمنيون، في محافظة المهرة المحاذية لسلطنة عُمان، لوكالة الأناضول إن أفراد عائلة صالح الذين عبروا إلى الأراضي العمانية أغلبهم نساء وأطفال، ومروا عبر منفذ “شحن” البري الرابط بين اليمن والسلطنة.

وفي الرابع من الشهر الجاري قتل علي عبدالله صالح على أيدي الحوثيين عقب إعلانه فكّ التحالف معهم ودعوته الشعب اليمني للانتفاض ضدهم. ومن ذلك الحين يتعرّض أفراد عائلته وعناصر حزبه إلى مضايقات شديدة على يد ميليشيا الحوثي المسيطرة على صنعاء.

3