أسعار النفط تحتفظ بمكاسبها والذهب يفقد قوة الدفع

الأربعاء 2014/02/19
الطقس البارد يدعم أسعار النفط

لندن- حافظت أسعار النفط العالمية على مكاسب نهاية الأسبوع الماضي واستقر مزيج برنت فوق 109 دولارات بفضل طلب قوي على وقود التدفئة في أميركا الشمالية في حين بدد ضعف الدولار بواعث القلق إزاء بيانات أميركية مخيبة للآمال.

واقترب الدولار من أقل مستوى في ستة أسابيع مقابل سلة من العملات اليوم ليدعم السلع الأولية مثل الذهب والنفط التي تصبح أرخص لأصحاب العملات الاخرى. وسجل برنت 109 دولارات للبرميل منخفضا قليلا عن مستوى إغلاق الاثنين وهو أعلى مستوى منذ السابع من فبراير.

ويقول محللون إن من الواضح أن هناك دعما عاما للأسعار نتيجة الطقس البارد كما أن ضعف الدولار الأميركي يعزز الخام حيث يسود السوق قدر أكبر من الارتياح مع انحسار موسم الشتاء.


الذهب يفقد قوة الدفع


في هذه الأثناء تراجع سعر الذهب واحدا بالمئة أمس بعد صعود غير متوقع على مدى ثلاثة أيام وصل به إلى 1332 دولارا للأوقية (الأونصة) معوضا تراجع سعر صرف الدولار.

ولا يزال المعدن النفيس قريبا من أعلى مستوى في ثلاثة أشهر ونصف الشهر في ظل استمرار المخاوف بشأن نمو الاقتصاد العالمي. وارتفع الذهب 2.9 بالمئة في ثلاث جلسات متتالية بعد بيانات اقتصادية ضعيفة من الولايات المتحدة أثارت شكوكا بشأن وتيرة خفض التحفيز النقدي الأميركي.

وتنتظر السوق مزيدا من الإشارات من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) اليوم الأربعاء حين ينشر البنك محضر اجتماعه الأخير.وبلغ سهر الذهب في نهاية التعاملات الأوروبية أمس نحو 1314 دولارا للأوقية بعد أن لامس أعلى مستوى منذ 31 أكتوبر عند 1332 دولارا.

وانخفضت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.3 بالمئة إلى 1314 دولارا للأوقية.وقال المحلل روبن بار “يبدو أن هناك بعض عمليات جني الأرباح التي بدأت في وقت سابق في آسيا ويمكن أن نتراجع إلى مستويات دعم في حدود 1308 دولارات ثم إلى نطاق بين 1290 و1300 دولار وصولا إلى 1270 – 1250 دولارا وهي مستويات كانت تمثل مقاومة في وقت سابق”.
11