أسعار النفط تقفز بعد تراجع مفاجئ للمخزونات الأميركية

الخميس 2015/05/07
ارتفاع سعر الخام برنت القياسي

لندن - قفزت أسعار النفط العالمية أمس إلى أعلى مستوياتها منذ بداية العام الحالي بسبب انخفاض مخزونات الخام الأميركية والصراع في الشرق الأوسط.

وارتفع سعر خام برنت القياسي بنحو دولارين في نهاية التعاملات الأوروبية أمس ليستقر فوق حاجز 69 دولارا للبرميل، مع اكتساب موجة صعود مستمرة منذ شهر المزيد من قوة الدفع، بعد أن أظهرت بيانات أميركية هبوطا مفاجئا في مخزونات الخام في الأسبوع الماضي.

كما ارتفع الخام الأميركي الخفيف بنسبة مماثلة ليجتاز حاجز 62 دولارا للبرميل، مسجلا هو الآخر أعلى مستويات العام الحالي، ومقلصا الفارق عن خام برنت إلى نحو 7 دولارات فقط.

وكان معهد البترول الأميركي قد كشف يوم الثلاثاء أن مخزونات الخام الأميركية تراجعت بما يدعم الأسعار.

وذكر المعهد أن إجمالي المخزونات انخفض بنحو 1.5 مليون برميل، بينما تراجعت المخزونات في نقطة التسليم الرئيسية في كاشينغ بولاية أوكلاهوما بواقع 336 ألف برميل.

وتأكد انخفاض المخزونات في بيانات أخرى أمس من إدارة معلومات الطاقة الاميركية، أظهرت تراجع مخزونات النفط الخام التجارية في الولايات المتحدة في الاسبوع الماضي للمرة الاولى منذ بداية يناير الماضي بينما ارتفعت مخزونات البنزين والمشتقات.

وقال مصرف كومرتس بنك الألماني أمس إن من المرجح أن يتم تفسير انخفاض مخزونات الخام على أنه “علامة على أن السوق بدأت تتماسك”.

كما تلقت الأسعار دعما من استمرار القلق بشأن توترات منطقة الشرق الأوسط وخاصة استمرار الصراع في اليمن، بعد تجدد قصف طائرات التحالف الذي تقوده السعودية لأهداف في اليمن.

وفي ليبيا أوقف محتجون ضخ الخام إلى ميناء الزويتينة في شرق البلاد لينخفض إنتاج ليبيا حاليا إلى أقل من 500 ألف برميل يوميا وهو ثلث المستوى الذي كانت تضخه قبل عام 2010.

ووجدت أسعار النفط دعما أيضا في تراجع الدولار 0.66 بالمئة أمام سلة من العملات متجها نحو تكبد رابع خسائره الأسبوعية على التوالي.

ويزيد تراجع الدولار من جاذبية السلع الأولية المقومة بالعملة الأميركية مثل النفط الخام لحائزي العملات الأخرى.

11